بالغرافيك.. رغم «كورونا».. كبار أوروبا يرسمون خارطة عودة دوريات الكرة في القارة العجوز

تجتهد اتحادات كرة القدم، وروابط الدوريات الأوروبية الكبيرة، من أجل استكمال المسابقات على الرغم من تفشي فيروس كورونا المستجد بشكل واسع، خصوصاً في أوروبا الغربية. وتأمل هذه الاتحادات الحد من الخسائر الكبيرة التي تتعرض لها الأندية والشركات والروابط والاقتصادات المحلية بشكل عام، والتي قد تكون أسوأ في حال إلغاء الموسم الكروي.

وشهدت الأيام القليلة الماضية قيام العديد من الاتحادات بوضع سيناريوهات محتملة، لاستكمال الدوريات، بداية من العودة التدريجية إلى التمارين، وإجراء الفحوص ووضع الأقنعة والكمامات الواقية، والالتزام ببرتوكول صحي بحسب كل بطولة.

ومهدت ألمانيا، وإيطاليا، وإسبانيا، إلى حد ما، الطريق إلى العودة، باتباع بروتوكولات محددة خلال التدريبات، وتأمل فرنسا وإنجلترا السير على طريقها، من أجل الدخول جدياً في مرحلة استئناف الموسم، خصوصاً أن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) أصدر، الخميس الماضي، بياناً أكد خلاله ضرورة استئناف المسابقات في وقت واحد، مع الأخذ بعين الاعتبار، وكأولوية قصوى، صحة وسلامة اللاعبين والمشجعين، وكل المشاركين في كرة القدم، مع التأكيد أن الوضع المثالي هو استكمال المسابقات، التي ينتج عنها تأهل الأندية لمسابقات دوري الأبطال والدوري الأوروبي، بناءً على مبدأ الجدارة الرياضية.

وترصد «الإمارات اليوم»، وبالاستناد إلى أبرز القرارات التي اتخذت أخيراً، السيناريوهات الموضوعة لاستكمال ما تبقى من الدوريات الكبرى في القارة الأوروبية.

لمشاهدة الموضوع بشكل كامل، يرجى الضغط على هذا الرابط.

 

طباعة