نجوم "الكالتشيو" يهربون من إيطاليا بعد انتهاء الحجر الصحي

أعلنت أندية إيطالية سفر العديد من لاعبيها المحترفين إلى بلادهم، بعد انتهاء فترة الحجر الصحي لمدة 15 يوماً في أكثر البلدان الأوروبية ضرراً بسبب فيروس كورونا.

وكشف وصيف الدوري الإيطالي نادي إنتر ميلان، أمس الأربعاء، عن عودة أبرز لاعبيه من بينهم دييغو غودين وروميلو لوكاكو وكريستان إيركسن إلى بلادهم بعد نهاية الحجر الصحي لفريقهم.

وخضع اللاعبون لحجر صحي لمدة 15 يوماً أسوة بزملائهم، بعد تأكد إصابة لاعب يوفنتوس دانييلي روغاني في 11 مارس، وكان إنتر قد واجه اليوفي قبلها بأربعة أيام.

كما أعلن رسمياً سامبدوريا، الذي يعتبر أكثر الأندية تضرراً بفيروس كورونا، نهاية الحجر الصحي عن لاعبيه، بعد تعرض 7 لاعبين للإصابة بالفيروس.

وفي الوضع الحالي، أغلق العديد من الدول مطاراتها وحدودها للحد من تفشي الفيروس الخطر، الذي أودى بحياة 6800 شخص، وأصاب 69 ألفاً آخرين في إيطاليا.

طباعة