الأهلي يتخذ القرار الصعب بسبب كورونا

الأهلي يغرد في صدارة الدوري المصري

اضطر مجلس إدارة النادي الأهلي المصري إلى اتخاذ القرار الصعب بسبب تفشي فيروس كورونا في العالم وإجراءات الحكومة المصرية للحد من إنتشاره في الفترة التي تواجه فيها الحكومة المصرية صعوبة في إبقاء الناس في بيوتها، وذلك بعدما قرر النادي إغلاق فروع الأهلي الثلاثة (الجزيرة – مدينة نصر – الشيخ زايد) ابتداءً من الغد وحتى نهاية مارس الجاري، للحفاظ على سلامة أعضاء النادي والعاملين به التزامًا بتعليمات منظمة الصحة العالمية لمواجهة فيروس «كورونا» الذي داهم العالم في الفترة الأخيرة.

كما عقد محمود الخطيب إجتماعاً مع مدرب الفريق الأول رينيه فايلر، لاستمرار تعليق تدريبات الفريق لحماية اللاعبين والجهاز الفني وكل العاملين، وهو ما حرص عليه رئيس الأهلي مع قطاع النشاط الرياضي وبقية قطاعات النادي بفروعه الثلاثة، وسوف يتم إعادة تقييم الأمور في نهاية الشهر لمعرفة أي مستجدات أخرى وهل سيستمر الإغلاق أم سيعيد النادي فتح أبوابه.

 

طباعة