رئيس «الأولمبية الدولية»: من المبكر جداً الحديث عن إرجاء «طوكيو 2020»

    احتفال خجول في اليابان لوصول الشعلة الأولمبية من اليونان. ■إي.بي.إيه

    اعتبر رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، الألماني توماس باخ، أن من المبكر الحديث عن «اتخاذ قرار بإرجاء دورة الألعاب الصيفية طوكيو 2020»، مؤكداً في الوقت عينه أن اللجنة «تدرس سيناريوهات مختلفة» في ظل تفشي فيروس كورونا المستجد.

    ورغم انتشار فيروس «كوفيد-19»، الذي تسبب بوفاة نحو 10 آلاف شخص حول العالم، وجمّد الغالبية العظمى من النشاطات الرياضية، ودفع إلى إلغاء أحداث كبيرة مقررة هذا الصيف، بقيت اللجنة الأولمبية والمسؤولون اليابانيون على موقف يؤكد المضي قدماً في إقامة الألعاب المقررة بين 24 يوليو والتاسع من أغسطس، في موعدها.

    وكرر باخ في تصريحات لصحيفة «نيويورك تايمز» الأميركية، موقفه من أن اللجنة الدولية تتبع توصيات منظمة الصحة العالمية، وأكد تفاؤله بشأن إمكان انطلاقها في 24 يوليو. وأوضح «بالطبع نحن ندرس سيناريوهات مختلفة، لكن لانزال على بعد أربعة أشهر ونصف الشهر من موعد الألعاب».

    وأبدى رياضيون قلقهم من مخاطرة السلطات اليابانية واللجنة الأولمبية الدولية بالإصرار على المضي قدماً في خطط إقامة دورة طوكيو 2020.

     

    طباعة