صديقة كريستيانو رونالدو تصدم جماهيره بطريقة تعاملها مع كورونا

كشفت صحيفة «آس» الإسبانية بأن جورجينا رودريغيز، صديقة نجم يوفنتوس الإيطالي والمنتخب البرتغالي كريستيانو رونالدو انتهكت توصيات السلطات البرتغالية الداعية إلى عدم مغادرة منازلهم إلا في الحالات الاضطرارية لمحاربة فيروس كورونا «كوفيد - 19»، إذ التقطت لها صور تتسوق خلالها في محلات الموضة والأزياء.

وقالت الصحيفة اليوم: «إن الإسبانية جورجينا رودريغيز قامت الثلاثاء الماضي بجولة لشراء الملابس في مدينة فونشال يصطحبها حراسها الشخصيين، مما أثار غضب متابعيها، خصوصاً في البرتغال، بعد فرض حالة الطوارئ عليهم منذ الجمعة الماضي».
وعلى الرغم من خضوع أوروبا والعالم عموماً لفترة الحجر الصحي إلا أن جورجينا لم تستجب للسلطات البرتغالية وتخرج من المنزل، لقضاء وقتها في المحلات والمراكز التجارية ثم تعود إلى المنزل، الأمر الذي دفع عشاق رونالدو للغضب خوفاً على لاعبهم المفضل في وقت يتفشى الفيروس في أوروبا بسرعة لاسيما أنه أصاب زميليه في يوفنتوس دانييل روغاني والفرنسي بلايز ماتويدي إذ كانت نتائجهما إيجابية بفحوصات فيروس كورونا.
 

طباعة