تضارب مواعيد بطولتي «أميركا» و«رولان غاروس» للتنس

الفرنسيون أجلوا «رولان غاروس» بشكل أحادي. إي.بي.إيه

ألمح منظمو بطولة أميركا المفتوحة للتنس (فلاشينغ ميدوز)، آخر البطولات الأربع الكبرى، إلى إمكان تعديل موعدها بعد قرار إرجاء بطولة «رولان غاروس» الفرنسية، بسبب تفشي فيروس «كورونا» المستجد، ونقلها بعد أيام فقط من البطولة الأميركية.

وأعلن الاتحاد الفرنسي، أول من أمس، إرجاء بطولة «رولان غاروس» من موعد انطلاقها المقرر في 24 مايو، إلى 20 سبتمبر. لكن الخطوة أثارت انتقادات واسعة من لاعبين ولاعبات، إذ إن الموعد الجديد لثانية البطولات الأربع الكبرى، بات بعد أسبوع فقط من ختام بطولة الولايات المتحدة، التي تقام على ملاعب «فلاشينغ ميدوز» في نيويورك.

وبدا من الانتقادات أن المنظمين الفرنسيين حددوا الموعد الجديد من دون تشاور مسبق مع المعنيين، في مقدمهم رابطتا المحترفين والمحترفات. وأكد الاتحاد الأميركي للعبة أنه لن يعدّل موعدها حالياً، لكنه ترك المجال متاحاً لذلك.

وأوضح: «ندرك أن قراراً من هذا النوع (تعديل موعد بطولة كبيرة) لا يجب أن يتم اتخاذه بشكل أحادي»، في ما بدا انتقاداً مبطناً للخطوة الفرنسية.

وأضاف أنه «يواصل التحضير لبطولة (فلاشينغ ميدوز 2020)، وفي الوقت الراهن لن يجري أي تعديلات على البرنامج»، مشدداً في الوقت عينه على أن «هذه أوقات غير مسبوقة، ونحن نقوم بتقييم كل خياراتنا، بما فيها احتمال إرجاء البطولة الى موعد لاحق».

يشار إلى أن الموعد الجديد لـ«رولان غاروس» يتعارض أيضاً مع منافسات كأس «لايفر» الاستعراضية المقررة هذا العام بين 25 و27 من سبتمبر في مدينة بوسطن الأميركية، التي تجمع بين فريقين أحدهما يمثل قارة أوروبا والثاني بقية العالم.

• 20 سبتمبر الموعد الجديد لـ«رولان غاروس»، وهو ما يتعارض مع بطولة أميركا.

طباعة