مارادونا يوجه رسالة دعم للإيطاليين بعد تفشي فيروس كورونا

    مارادونا يدرب حالياً خيمناسيا في الأرجنتين. ■ إي.بي.إيه

    وجّه أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييغو مارادونا، أول من أمس، رسالة دعم للايطاليين الذين يمرون بفترة صعبة بسبب تفشي وباء فيروس كورونا المستجد، ما أدى إلى وفاة ما يناهز 1016 شخصاً، واصابة اكثر من 15 ألف شخص في البلاد.

    ونشر مارادونا صورة له على تطبيق «إنستغرام» وهو يرتدي قميص نابولي فريقه خلال حقبة الثمانينات في ملعب سان باولو، وكتب معلقاً عليها «عشت في نابولي لمدة سبع سنوات، لدي عائلة هناك، والكثير من الناس الذين أحبهم والذين يحبونني. إيطاليا جزء من حياتي وأريد أن أرسل لهم رسالة دعم في هذه الأوقات الصعبة».

    وأضاف مارادونا (59 عاماً)، الذي توّج بطلاً للدوري الإيطالي عامي 1987 و1990 «هناك (في إيطاليا)، أدرك الجميع أن عليهم البقاء في منازلهم. آمل أن نمتثل بهم في الأرجنتين في الوقت المناسب».

    ولفت «الفتى الذهبي» إلى أن «بعض الناس يضحكون علينا ولكن الحقيقة هي أنه يوم السبت الماضي، لم يكن أحد يتحدث عن وباء هنا (في الأرجنتين)، استقبلنا جميعاً بعضنا بعضاً بقبلة، وكانت الملاعب ممتلئة على آخرها».

    وقررت الحكومة الأرجنتينية، الخميس، تعليق وصول الرحلات الدولية من الدول الاكثر تضرراً من فيروس «كوفيد-19»، وستقام بعض مباريات كرة القدم الان من دون جمهور. وقال مارادونا: «آمل أن نتمكن جميعاً من الخروج من هذه الأزمة بأفضل طريقة ممكنة. هناك (في إيطاليا) وهنا. من الصعب تعليم بلد في 15 دقيقة، ويمكن حل هذا الموضوع من خلال التعليم والطاعة والاحترام. حظاً سعيداً للجميع».


    - النجم العالمي السابق دعا الأرجنتينيين إلى عدم الاستهانة بالفيروس الخطر.

    طباعة