تسجيل إصابة أول لاعب كرة قدم في ألمانيا بفيروس كورونا

 

 

 

أعلن نادي هانوفر لكرة القدم في الدرجة الألمانية الثانية تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد للاعب في البلاد التي تستعد لإقامة كل مباريات الدرجة الأولى المقررة نهاية الأسبوع الحالي من دون جمهور.

وأوضح هانوفر في بيان ان مدافعه تيمو هوبيرس خضع لفحص أظهره إصابته بالفيروس الذي حصد حياة أكثر من أربعة آلاف شخص حول العالم، وأثّر سلبا على مختلف الأحداث الرياضية بالإرجاء أو الإلغاء أو الإقامة خلف أبواب موصدة بوجه المشجعين.

وشدد هانوفر على انه لا يتوقع تسجيل أي حالات إصابة أخرى في صفوفه بعدما تفادى هوبيرس التواصل مع زملائه وأفراد الجهاز الفني، لكنه سيقوم بفحص كل المعنيين على سبيل الاحتياط.

وأوضح المدير الرياضي للفريق غيرهارد زوبر "ما ان اكتشف ان أحد الأشخاص الذين تواصل معهم في حدث مشترك أصيب بالفيروس، ذهب تيمو مباشرة الى الطبيب ووضع نفسه في الحجر الصحي".

ويأتي هذه الإعلان بعد ساعات من تأكيد إقامة كل مباريات البوندسليغا ضمن المرحلة السادسة والعشرين نهاية الأسبوع الحالي، دون جمهور.

وتتالت الإعلانات عن منع المشجعين من حضور مباريات البوندسليغا، وأبرزها "دربي" الرور بين بوروسيا دورتموند وشالكه السبت، بعد تأكيد رابطة الدوري انها ستترك هذا الأمر بين يدي السلطات المحلية.

وحتى ظهر الأربعاء، كانت المباراة الأخيرة الوحيدة المتبقية مع جمهور تجمع بين لايبزيغ وضيفه فرايبورغ، قبل ان تلقى المصير ذاته.

وأفاد المدير الرياضي للايبزيغ أوليفر مينتسلاف انه "على رغم تسجيل عدد محدود جدا من الحالات في منطقة لايبزيغ، نريد تقليل الخطر الصحي الى الحد الأدنى".

ويأتي ذلك غداة سماح لايبزيغ لمشجعيه بحضور مباراته ضد ضيفه توتنهام الإنجليزي في إياب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا، والتي تأهل بنتيجتها الى الدور ربع النهائي للمرة الأولى في تاريخه (فاز إيابا 3-صفر بعد تفوقه ذهابا بهدف نظيف).

ويشمل إجراء منع الجمهور في ألمانيا أيضا مباراة المتصدر وبطل المواسم السبعة الماضية بايرن ميونيخ، مع مضيفه أونيون برلين السبت.

وتنطلق المرحلة السادسة والعشرون الجمعة بمباراة فورتونا دوسلدورف وضيفه بادربورن، وتختتم الإثنين بين فيردر بريمن وضيفه باير ليفركوزن.

وانضمت مباريات الدوري الألماني بذلك الى إسبانيا وفرنسا اللتين أعلنتا منع المشجعين من حضور المنافسات المحلية في المرحلتين المقبلين على الأقل، بينما أوقفت إيطاليا، أكثر الدول الأوروبية تأثرا بالفيروس، كامل النشاط الرياضي حتى الثالث من أبريل المقبل.

ولم تتأثر حتى الآن مباريات الدوري الإنكليزي الممتاز بالاجراءات، لكن تم إرجاء مباراة أرسنال ومانشستر سيتي التي كانت مقررة مساء اليوم الأربعاء، بعد عزل عدد من لاعبي النادي اللندني إثر احتكاكهم مع مالك نادي أولمبياكوس اليوناني فانغيليس ماريناكيس الذي أعلن إصابته بالفيروس، على هامش مباراة الفريقين ضمن مسابقة "يوروبا ليغ" أواخر فبراير.

طباعة