ثاني أغلى لاعب في العالم يخضع لفحوص «فيروس كورونا»

كشفت صحيفة «ليكيب» الرياضية الفرنسية، اليوم، عن أن ثاني أغلى لاعب في العالم، الفرنسي كيليان مبابي، نجم فريق باريس سان جرمان، خضع لفحوص الكشف عن فيروس كورونا المستجد، «كوفيد 19»، بعد أن أصيب بالتهاب في الحلق، وارتفعت درجة حرارته خلال اليومين الماضيين.
وفي ظل المخاوف من تفشي الفيروس بفرنسا ومعظم بلدان العالم حالياً، لم يتأخر نادي باريس سان جرمان في اتخاذ الاحتياطات اللازمة تجاه اللاعب، قبل أن تأتي نتائج الفحوص سلبية، إذ تبين أن الامر يتعلق بالتهاب خفيف في اللوزتين، لا يستدعي القلق، وأن لا علاقة له بفيروس كورونا، لكن قبل ذلك كان قد تم عزل اللاعب عن المحيطين به، وعن بقية زملائه في الفريق، قبل ساعات من لقاء مهم جداً وحاسم لسان جرمان في إياب ثمن نهائي أبطال أوروبا، والذي يقام في وقت متأخر مساء اليوم في استاد «بارك دي برانس» بالعاصمة الفرنسية باريس، أمام بروسيا دورتموند الالماني، حيث يحتاج الفريق الباريسي لتعويض خسارة الذهاب 2-1، من أجل التأهل إلى ربع النهائي.
يذكر أن كل المباريات في مختلف المسابقات بفرنسا تجرى حالياً خلف أبواب موصدة سعياً لمحاصرة انتشار الفيروس، بما فيها لقاء دورتموند وسان جرمان.

طباعة