مارادونا يؤازر رونالدينيو في محنة التزوير برسالة على انستغرام

أزر أسطورة الكرة الأرجنتينية دييغو مارادونا، نظيره البرازيلي رونالدينيو المحتجز برفقة شقيقه روبرتو في الباراغواي، بتهمة دخول البلاد بوثائق سفر مزيف، وطالبه بالتحلي بـ "القوة"، وأن: "الحقيقة دائماً ما تظهر".

وجاء ذلك من خلال وضع الأرجنتيني مارادونا على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام" لصورة تجمعه مع رونالدينيو، ترافقت بعبارات تشجيعية جاء فيها ايضاً: "تحلى بالقوة يا صديقي رونالدينيو، الحقيقة دائماً ما تظهر، عناق حار يا بطل".

وكان البرازيلي رونالدينيو وشقيقه قد أخضعا للإقامة البجرية في الفندق الذي نزلا فيه بالقرب من أسونسيون عاصمة الباراغواي، بعد أن أكدت النيابة العامة في باراغواي أن رونالدينيو وروبرتو سيخضعان لتحقيقات بسبب دخولهما الخميس الماضي البلاد بجوازي سفر وبطاقتي هوية مزورين، عقب القدوم من مدينة ساو باولو البرازيلية بهدف الترويج لبرنامج المساعدات الطبية المجانية لمؤسسة خيرية، وتقديم رونالدينيو لكتابه "عبقري الحياة"، ما استدعى إلى توقيفهما برفق شخص ثالث حتى انتهاء التحقيقات.
 

طباعة