شددت على أحقية النادي الملكي في الفوز بـ «الكلاسيكو»

تصريحات مدريدية «واثقة».. واعترافات برشلونية «واضحة»

عادت الحياة الى ريال مدريد، بعد أن حسم مواجهة الكلاسيكو بفوزه على برشلونة حامل اللقب للمرة الأولى في ملعبه منذ 2014، وذلك بنتيجة 2-صفر أول من أمس، في المرحلة 26 من الدوري الإسباني، ما سمح له باستعادة الصدارة التي تنازل عنها الأسبوع الماضي لغريمه الكاتالوني.

ويدين النادي الملكي بالفوز الى الشابين البرازيلي فينيسيوس جونيور وماريانو دياز اللذين سجلا الهدفين، الأول في الدقيقة 71، والثاني في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع، بعد 50 ثانية فقط على دخوله.

للإطلاع على التصريحات المدريدية والاعترافات البرشلونية، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة