مانشستر سيتي يتعرض لعقوبة قوية من الاتحاد الأوروبي لكرة القدم

مانشستر سيتي حامل لقب الدوري الإنجليزي

 أصدر نادي مانشستر سيتي بيان رسمي أكد خلاله أنه يشعر بالإحباط بسبب قرار الإتحاد الأوروبي لكرة القدم والخاص بعقوبة النادي، ولكنه في نفس الوقت لم يكن مفاجئاً للنادي الإنجليزي الذي توقعه، وأكد مانشستر سيتي أنه تقدم بشكوى رسمية إلى الهيئة التأديبية التابعة للاتحاد الأوروبي لكرة القدم بشأن العقوبة التي تعرض لها.

وكان نادي مانشستر سيتي قد تلقى خبراً صارماً من غرفة التحكيم في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا”، وقال اليويفا في بيانه "لن يتكمن مانشستر سيتي من المشاركة في دوري الأبطال أو الدوري الأوروبي الموسمين المقبلين (2020/2021، 2021/2022 )، بالإضافة الى غرامة مالية قدرها 30 مليون يورو، وذلك على خلفية انتهاكه قوانين اللعب المالي النظيف واختراقات قانونية أخرى".

وذكر البيان أن غرفة التحكيم بالاتحاد الأوروبي لكرة القدم نظرت لجميع المستندات وتأكدت من وجود انتهاكات من نادي مانشستر سيتي في المبالغة بعقود الرعاية التي قدمت بين عامي 2012 و2016.

 

 

طباعة