شباك ليفربول تتلقى خماسية تاريخية

    5 لاعبين ظهروا لأول مرة مع ليفربول في لقاء أستون فيلا. أ.ب

    فاز أستون فيلا على أصغر تشكيلة في تاريخ ليفربول 5-صفر وألحق به أثقل هزيمة له في كأس الرابطة الإنجليزية لكرة القدم، ليبلغ نصف النهائي في ليلة غريبة باستاد فيلا بارك أول من أمس.

    وبسبب لقاء أمس لليفربول في نصف نهائي مونديال الأندية، لم يكن بوسعه خوض الكأس بالتشكيلة الأساسية، فاستعان بلاعبين متوسط أعمارهم 19.4 عاماً، وهو رقم قياسي للفريق الأول في تاريخ ليفربول.

    وتقدم أستون فيلا في الدقيقة 14 من ركلة حرة نفذها هوريهان، ثم عن طريق مورجان بويز بالخطأ في مرماه، وهو واحد من خمسة لاعبين ظهروا لأول مرة مع ليفربول، ثم سجل كودجا (30 عاماً) الهدف الثالث لفريقه في الدقيقة 37. وجعل كودجا النتيجة 4-صفر قبل نهاية الشوط الأول مباشرة ليحسم المباراة عملياً رغم أن ليفربول صنع فرصاً عدة جيدة في الشوط الثاني. وأضاف أستون فيلا هدفاً خامساً في الوقت المحتسب بدل الضائع عن طريق البديل ويسلي، أغلى لاعب في تاريخ النادي.


    - ليفربول واجه

    أستون فيلا بأصغر

    تشكيلة في تاريخه

    إذ لم يتعد متوسط

    أعمار الفريق أول

    من أمس الـ19 عاما.

    طباعة