كلوب يكشف عن سبب إبعاد محمد صلاح أمام إيفرتون في الدوري الإنجليزي

    محمد صلاح وفيرمينيو على دكة البدلاء

    حقق فريق ليفربول فوزاً كبيراً على فريق إيفرتون، في الجولة 15 من الدوري الإنجليزي بنتيجة 5-2، واصل به الفريق تغريده في صدارة الدوري الإنجليزي بفارق ثماني نقاط، لكن هذا الفوز صاحبه العديد من علامات الاستفهام، بسبب عدم اعتماد المدرب الألماني يورغن كلوب، على نجميه: المصري محمد صلاح، والبرازيلي روبرتو فيرمينو، وبقائهما على دكة البدلاء.

    وكان المدرب قد اعتمد على البلجيكي ديفوك أوريغي، والسويسري جيردان شاكيري، أساسيين أمام إيفرتون، ورغم تبديلات كلوب «المفاجئة»، فإن ليفربول استطاع إطاحة غريمه في الديربي بنتيجة 5-2، أسهم فيها بشكل فعال شاكيري وأوريغي.

    وخلال مؤتمر صحافي، كشف المدرب الألماني، يورغن كلوب، عن السبب الذي دفعه لعدم إشراك نجميه الأساسيين في ليفربول: المصري محمد صلاح، والبرازيلي روبرتو فيرمينو، في لقاء القمة بالدوري الإنجليزي الممتاز أمام إيفرتون.

    وتحدث كلوب عن قراره عدم إشراك صلاح، وإدخال فيرمينو للمباراة في وقت متأخر، مشيراً إلى أن السبب يعود لجدول المباريات المزدحم، وأن الموسم الحقيقي ليس «مثل لعبة فيفا على جهاز بلاي ستيشن، الآن وقت إجراء التغييرات في التشكيلة، الوضع الحالي يتطلب منا أن نفعل ذلك بالتأكيد».

    وأضاف: «الموسم ليس مثل لعبة فيفا على بلاي ستيشن، هناك لا يحتاج اللاعبون للراحة، من الواضح أن علينا إجراء التغييرات على التشكيلة».

    وينتظر ليفربول جدولٌ مزدحمٌ خلال ديسمبر، حيث تنتظره مواجهة حاسمة مساء الثلاثاء بدوري أبطال أوروبا أمام سالزبورغ النمساوي، كما سيتوجب عليه السفر منتصف الشهر للمشاركة في كأس العالم للأندية.

    طباعة