جماهير فريق سويدي تحرق تمثال إبراهيموفيتش

    ردت مجموعة غاضبة من جماهير فريق مالمو السويدي على خطوة لاعبها السابق، زلاتان ابراهيموفيتش، الذي اشترى أسهماً في نادي هاماربو، وذلك باشعال النيران على تمثاله الموجود في المدينة، ويظهر مقطع الفيديو المتداول تعمد الجماهير تخريب التحفة الفنية.

    وتجمع عدد من انصار فريق مالمو الذي بدأ فيه زلاتان مشواره الكروي في (1999-2001)، قبل الانتقال إلى أياكس أمستردام الهولندي، وقاموا باشعال النيران على ما اعتبروه خيانة من نجمهم المحبوب.

    وأنهى هاماربو الدوري السويدي في المركز الثالث خلف مالمو بالعدد نفسه من النقاط الذي بلغ 65، وهو ما يوضح سبب العداوة بين جمهور الناديين.

    وكان الاتحاد السويدي لكرة القدم كرّم اللاعب في اكتوبر الماضي على إنجازاته من خلال إنشاء التمثال الضخم المصنوع من البرونز في مسقط رأسه بمدينة مالمو.

    طباعة