مستقبل المدرب كوفاتش «محل شك»

    بايرن ميونيخ «ضائع» من دون ليفاندوفسكي

    من دون المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي كان بايرن ميونيخ من الممكن أن يجد نفسه في النصف الخاطئ من جدول ترتيب الدوري الألماني، كما أن مستقبل المدرب نيكو كوفاتش يصبح محل شك أكثر من أي وقت مضى.

    وسجل ليفاندوفسكي 13 من أصل 24 هدفاً سجلها النادي البافاري في «البوندسليغا»، ليسهم في ارتقاء الفريق على جدول الترتيب برصيد 18 نقطة.

    ولكن ما ذا لو لم يكن ليفاندوفسكي موجوداً؟ كان رصيد بايرن سيقتصر على تسع نقاط فقط مقابل تسجيل الفريق 11 هدفاً واهتزاز شباكه 11 مرة أيضاً، وفقاً لما ذكرته صحيفة «ميونخر ميركوس».

    هذه الإحصائية افتراضية، لكنها تشير إلى مدى اعتماد بايرن ميونيخ على المهاجم البولندي البالغ من العمر 31 عاماً.

    وكتبت صحيفة «سود دويتشه تسيتونغ»، «إف سي ليفاندوفسكي»، مشيرة إلى أن بنيامين بافار صاحب الهدف الأول خلال الفوز على يونيون برلين الصاعد 2-1، أول من أمس، يقتسم المركز الثاني في قائمة هدافي النادي البافاري رفقة فيليب كوتينيو وسيرجي نابري وإيفان بيريسيتش برصيد هدفين لكل منهم، خلال تسع جولات من «البوندسليغا». وأضافت الصحيفة: «هذا أيضاً يقول الكثير عن مدى الاعتماد على نهج ليفاندوفسكي».

    وأصبح ليفاندوفسكي أول لاعب في تاريخ «البوندسليغا» الممتد 57 عاماً يهز الشباك في كل من المباريات التسع الأولى لفريقه في أي موسم من مواسم البطولة.

    وينفرد ليفاندوفسكي بالرقم القياسي بعدما عادله في المرحلة الماضية، حيث كان الرقم القياسي السابق مسجلاً باسم الغابوني بيير إيمريك أوباميانغ، الذي هز الشباك لبوروسيا دورتموند في أول ثماني مباريات من المسابقة بموسم 2015-2016.

    وهز ليفاندوفسكي أيضاً الشباك في أول ثلاث مباريات لبايرن في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم، حيث أحرز خلالها خمسة أهداف للفريق.

    كما هز ليفاندوفسكي الشباك في مباراة فريقه بالدور الأول لبطولة كأس ألمانيا لتكون المباراة الرسمية الوحيدة لبايرن التي لم يهز فيها الشباك هذا الموسم هي المباراة الأولى للفريق في الموسم والتي خسرها صفر-2 أمام بوروسيا دورتموند في كأس السوبر الألماني. وأعرب المهاجم البولندي عن سعادته بهذا الإنجاز قائلاً: «فقط حاولت أن أقدم أفضل ما لدي». وأضاف: «لقد فزنا اليوم وسأواصل محاولة مساعدة الفريق».

    وأشار ليفاندوفسكي: «لا أفكر في عدد الأهداف التي أسجلها، فقط أفكر في المباراة التالية وكيفية مساعدة الفريق».

    ولكن المهاجم البولندي أمامه الكثير من الأرقام القياسية التي يتطلع لتحطيمها، لعل أبرزها الرقم القياسي المسجل باسم الأسطورة جيرد مولر والمتمثل في تسجيل 40 هدفاً خلال موسم واحد من (البوندسليغا).

    كما أن مولر ينفرد برقم قياسي آخر يسعى ليفاندوفسكي لتحطيمه، وهو التسجيل في 15 مباراة متتالية على مستوى جميع المسابقات في موسم 1969-1970.

    وحتى الآن نجح ليفاندوفسكي في التسجيل في أول 13 مباراة من الموسم على مستوى جميع المسابقات بعد إحرازه 19 هدفاً، وسيعادل الرقم القياسي لمولر إذا سجل في شباك بوخوم غداً الثلاثاء في كأس ألمانيا، وكذلك خلال المباراة أمام إينتراخت فرانكفورت في (البوندسليغا) يوم السبت المقبل.

    ونال المهاجم البولندي إشادة زميله توماس مولر ومدربه نيكو كوفاتش. وقال مولر: «أتمنى أن يواصل ليفاندوفسكي هذه المسيرة لفترة طويلة مقبلة».

    من جانبه، أوضح كوفاتش أنه «في قمة مسيرته، وفي أفضل حالاته البدنية، سعداء بوجوده معنا، أنه يسهم في الإبقاء علينا في القمة في الوقت الحالي».


    - أول لاعب في تاريخ «البوندسليغا» يهز الشباك

    في المباريات التسع الأولى لفريقه.

    طباعة