بشرى سارة لعشاق ليفربول ومحمد صلاح

أكدت صحيفة «ميرور» البريطانية، أن النجم الدولي محمد صلاح سيكون مؤهلاً للمشاركة مع ليفربول فور نهاية العطلة الدولية الحالية بعد 10 أيام، عقب الإصابة التي تعرض لها «الفرعون المصري» في كاحل القدم، الأسبوع الماضي، وخرج على أثرها من لقاء فريقه أمام ليستر سيتي، ضمن منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز، الذي انتهى حينها لمصلحة ليفربول بنتيجة «2-1».

وذكرت الصحيفة، أن أطباء الفريق قد أخضعوا محمد صلاح لفحوص عدة في الساعات الماضية، لتشير التقارير إلى موعد عودة «الفرعون المصري» الذي يتزامن مع نهاية فترة التوقف الحالية.

وتسبب تدخل عنيف من لاعب وسط ليستر سيتي، حمزة تشودري، في إصابة محمد صلاح، وتفاوتت التكهنات بين تعرض النجم المصري لإصابة محدودة في القدم، وتقديرات باعتبارها قطعاً في وتر أكيليس، قد يؤدي إلى غيابه فترة طويلة، خصوصاً أنه تأكد في وقت سابق عدم وجود صلاح في معسكر منتخب بلاده المقبل استعداداً لمواجهة بوتسوانا في الـ14 من الشهر الجاري، بعدما فضّل مدرب «الفراعنة» حسام البدري منحه الراحة.

وتنتظر ليفربول مواجهة نارية، في 20 أكتوبر الجاري، حين يواجه خارج ملعبه مانشستر يونايتد، في مباراة سيتيح الفوز بها للاعبي الريدز تحقيق إنجاز تاريخي بالفوز في 18 مباراة متتالية في «البريميرليغ»، ليعادلوا بذلك الرقم القياسي الذي يحتكره فريق مانشستر سيتي.

 

طباعة