عقدة زياش مع ركلات الجزاء تتجدّد أمام بوركينا فاسو

سقط المنتخب المغربي لكرة القدم في فخ التعادل مع ضيفه بوركينا فاسو بنتيجة هدف لمثله، وذلك خلال المباراة الودية التي جمعتهما أول من أمس، في إطار استعداداتهما للمنافسات الدولية المقبلة.

وشهدت المباراة لقطة مثيرة حين تقدّم نجم المنتخب المغربي، حكيم زياش لتنفيذ ركلة جزاء بعد إعثار نبيل درار داخل منطقة جزاء بوركينا فاسو، لكن زياش أضاع الكرة بغرابة، لتكرس عقدة اللاعب مع ركلات الجزاء، حيث كان وراء إضاعة الركلة المثيرة أمام بنين في دور الـ16 بكأس أمم إفريقيا الأخيرة، وكانت أحد الأسباب المباشرة لوداع المغرب مبكراً من البطولة القارية، بجانب ركلات أخرى في أوقات سابقة.

وكان منتخب بوركينا فاسو قد تقدم بهدف سجله سيريل بايلا في الدقيقة 71، وتعادل زهير فضال للمنتخب المغربي في الدقيقة 88.

طباعة