وفد برشلونة في باريس لإعادة نيمار

نيمار

ذكرت شبكة "سكاي سبورتس" البريطانية أن وفد رفيع المستوى في نادي برشلونة الإسباني غادرو إلى العاصمة الفرنسية باريس الثلاثاء، من أجل عقد محادثات مع إدارة باريس سان جرمان لإعادة النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا إلى الكامب نو، وذلك بعد فترة قليلة من اعلان صحيفة ماركا أن ليونيل ميسي اتصل تلفونيا بالنجم بالبرازيلي لإقناعه بالقدوم إلى برشلونة.

وتناول موقع سكاي نيوز، تقرير مفصل عن ما جاء في الصحف العالمية عن اللاعب البرازيلي في الأيام القليلة الماضية حيث أكدت أن مغادرة اللاعب للعاصمة الفرنسية أصبحت شبه محسومة بعد أن أعلن النجم البرازيلي أنه لن يرتدي قميص باريس سان جرمان مجددا، وبعد غيابه عن مباراة فريقه الأولى في الدوري وإعلان النادي أن هناك مفاوضات متقدمة لرحيله.

ويتنافس برشلونة وغريمه التقليدي ريال مدريد على الظفر بخدمات نيمار الذي غادر برشلونة عام 2017 إلى باريس سان جرمان بصفقة بلغت 222 مليون يورو جعلته أغلى لاعب كرة قدم في العالم.

وكشفت صحيفة "ماركا" الإسبانية، الثلاثاء، أن ليونيل ميسي قائد برشلونة، لا يريد للمهاجم البرازيلي الانتقال إلى الغريم ريال مدريد الإسباني، واتصل به هاتفيا من أجل توجيه النصح له بالعودة إلى بطل الدوري بدلا من الانتقال للفريق الملكي.

وانطلق ما يشبه مزادا علنيا بين العملاقين الإسبانيين لضم نيمار قبل إغلاق نافذة الانتقالات في الدوري الإسباني في 31 أغسطس الحالي.

وقالت صحيفة "ماركا" الرياضية منذ أيام تحت عنوان عريض "نيمار في الأفق"، وأضافت "اقتنع ريال مدريد بأن فكرة التعاقد مع الفرنسي بول بوغبا أصبحت مستحيلة وقد عاد البرازيلي (نيمار) إلى الواجهة مجددا".

أما صحيفة "أس"، فأشارت إلى وجود مزاد بين ريال مدريد وبرشلونة لجلب النجم البرازيلي الراغب في ترك باريس سان جرمان بعد موسمين في صفوفه إثر انتقاله إلى صفوف فريق العاصمة الفرنسية.

 

طباعة