أكد أنه لا يعرف شيئاً عن صفقة نيمار

    زيدان: لم أقلّل من احترام غاريث بيل.. واللاعب رفض اللعب ضد بايرن ميونيخ

    صورة

    عاد الفرنسي زين الدين زيدان، مدرب ريال مدريد، ثالث الدوري الإسباني لكرة القدم، إلى الحديث عن الانتقال المحتمل لغاريث بيل، رافضاً اتهامات وكيل أعمال الأخير له بـ«قلة الاحترام» للنجم الويلزي، مؤكداً أن الأخير رفض خوض المباراة الودية الإعدادية للموسم الجديد ضد بايرن ميونيخ، السبت الماضي، في هيوستن الأميركية.

    وقال زيدان في معرض رده على سؤال حول انتقال غاريث بيل: «في البداية، لم أقلل من احترام أي أحد».

    وأضاف «قبل يومين لم يكن بيل يرغب في اللعب، لأن النادي كان يتفاوض على رحيله». وخسر ريال مدريد أمام النادي البافاري 1-3.

    ولم يعد بيل (30 عاماً)، الذي انضم إلى صفوف ريال مدريد صيف 2013، قادماً من توتنهام الإنجليزي مقابل 100 مليون يورو، يدخل ضمن مخططات زيدان.

    وتابع صانع ألعاب المنتخب الفرنسي والنادي الملكي سابقاً «اليوم، هو لاعب في ريال مدريد»، مشيراً إلى أن اللاعب الويلزي الذي كان ركناً أساسياً في خط هجوم الملكي، إلى جانب الفرنسي كريم بنزيمة والبرتغالي كريستيانو رونالدو، سيتدرب مع فريقه.

    وبخصوص النادي الذي قد ينضم غاريث بيل إلى صفوفه، والصفقة التبادلية مع باريس سان جرمان الفرنسي، للحصول على خدمات البرازيلي نيمار، قال زيدان «بصدق، أنا لا أعرف شيئاً».

    وكان زيدان أعلن، السبت الماضي، أن النادي الملكي يريد رحيل بيل، وقال «الأمر ليس شخصياً، في بعض الأحيان تحصل بعض الأمور لأن هناك ضرورة، ليس لدي أي شيء ضده، علينا اتخاذ القرارات وتغيير الأمور هذا كل ما في الأمر، لا أعلم إن كان الأمر سيتم في الساعات الـ24 أو الـ48 المقبلة، الوضع سيتغير وهذا أفضل بالنسبة للجميع».

    ولم يمر ما صدر عن زيدان مرور الكرام عند وكيل أعمال اللاعب الويلزي، جوناثان بارنيت، الذي انتقد بشدة المدرب في تصريح لوكالة «فرانس برس»، قائلاً «زيدان عار، فهو لا يحترم لاعباً قدم الكثير لريال مدريد».

    وارتبط اسم بيل بإمكانية العودة إلى الدوري الإنجليزي الممتاز للدفاع عن ألوان فريقه السابق توتنهام، أو مانشستر يونايتد، بعد تراجع مستواه مع ريال وكثرة الإصابات التي تعرض لها. وواجه بيل شائعات بأنه ليس على علاقة وطيدة مع زملائه في النادي الملكي، في وقت عانى ريال من النتائج المخيبة للآمال خلال الموسم المنصرم.

    ويمتد عقد بيل مع ريال حتى عام 2022، لكن عودة زيدان للإشراف على الفريق بدلاً من الأرجنتيني سانتياغو سولاري، أعادت إلى الواجهة أخبار رحيله عن الفريق، بسبب العلاقة المتوترة مع المدرب الفرنسي.

    وعلى الرغم من إسهامه في فوز ريال بدوري الأبطال أربع مرات وبالدوري المحلي مرة، منذ وصوله إلى مدريد، إلا أن بيل كان دائماً عرضة للانتقادات اللاذعة من قبل مشجعي الفريق، بسبب عدم الاستقرار في أدائه وكثرة إصاباته.

    وحذر زيدان بعد عودته، في مارس الماضي، نجوم الفريق الذين يشعرون بعدم الرضا عن الوقت الذي يمضونه داخل المستطيل الأخضر، بأن عليهم «الرحيل إلى مكان آخر للحصول على المزيد من الدقائق».

    طباعة