نور الدين العبيدي: الجزائر والسنغال سيخوضا النهائي بـ 50% حظوظ وضربات الجزاء قد تحسم اللقب

    اعتبر المدرب الأسبق لنادي الامارات التونسي نور الدين العبيدي، حظوظ منتخبي الجزائر والسنغال متساوية بشكل كامل، ودون افضلية لاي منهما  للفوز باللقب الافريقي، وذلك بعد المباراة النهائية لبطولة افريقيا، والتي ستقام عند الساعة الحادية عشرة مساء اليوم في استاد القاهرة الدولي في جمهورية مصر العربية.

    وقال العبيدي في اتصال هاتفي مع "الامارات اليوم":  من الصعب جدا التوقع لنتيجة المباراة بشكل مبكر، ولا استغرب ان تحسم النتيجة بعد اللجوء الى ضربات الجزاء الترجيحية، مستندا بذلك لمستوى الفريقين المتقارب وأسلوب اللعب المتشابه في كل شيء، وتابع: يتشابه المنتخبان بشكل متكافيء بغالبية عناصر التفوق في كرة القدم، ومنها التوازن التكتيكي، وحسن التنظيم الدفاعي والسرعة في تنفيذ العمليات الهجومية، في الجانبين الفردي والجماعي، وعند الاستحواذ على مساحات اللعب دفاعا، اوهجوما، وفي كافة مميزات الكرة الحديثة، ومنها في المرونة التكتيكية، واضاف: اسلوب قراءة المدربين الجزائري بلماضي، والسنغالي الوسيسي متشابه، وقربهما من اللاعبين لكونهما باعمار متقاربة، ساهم بشكل واضح بوصولهما للنهائي المرتقب، وجعل من الحظوظ متساوية وبواقع 50% لكل من المنتخبين واعتقد ان ايا منهما لايملك 1% حظا اكبر.

     

     

     

     

     

    طباعة