ساديو ماني: سأتوقف عن تسديد ركلات الجزاء

ساديو ماني سجل هدفاً وأهدر ركلة جزاء أمام أوغندا. إي.بي.إيه

اعتذر نجم منتخب السنغال ساديو ماني، لجماهير بلاده عقب إهدار ركلة جزاء أمام أوغندا في المباراة التي جمعتهما، أول من أمس، في دور الـ16 لبطولة كأس أمم إفريقيا. وقال ماني في تصريحات صحافية عقب اللقاء: «لن أكون أنانياً، سأتوقف عن تسديد ركلات الجزاء، بعدما أهدرت مرتين حتى الآن في البطولة».

وأضاف: «منتخب بلادي يأتي أولاً، وسأمنح الفرصة لزميل آخر لتسديد ركلات جزاء إذا حصلنا عليها مستقبلاً».

وأهدر ماني ركلتين حتى الآن في البطولة أمام كينيا وأوغندا.

ويستعد منتخب السنغال لمواجهة بنين يوم 10 الجاري في دور الثمانية باستاد القاهرة.

وأكد ساديو ماني، أنهم لم يحضروا إلى مصر للنزهة، ولكن بحثاً عن لقب بطولة أمم إفريقيا. وقال في تصريحات للموقع الرسمي لبطولة إمم افريقيا، إن هدفهم الأول هو اللقب وليس هناك غير ذلك.

وأضاف: «بالطبع هدفي الأول هو الفوز باللقب، بالتأكيد نحن هنا فقط من أجل الفوز به، أشعر دائماً بالرغبة في مساعدة زملائي بطريقة لعبي أتمنّى أن أستطيع مساعدة بلدي السنغال لتحقيق إنجاز كبير، باختصار أنا دائماً أقول إنني أريد تحقيق الفوز وهذا كل شيء».

وأوضح أن الأجواء في مصر رائعة وكل شيء يسير بشكل جيد. وتابع: «سعيد جداً بالتواجد في مصر وأشعر بالود والترحاب من الجميع، منذ وصولي إلى هنا وكل شيء أراه إيجابياً، الأشخاص رائعون والتعامل معنا ومع الجميع طيب للغاية، أُقدر بشدة الجهود المبذولة من الجميع، التنظيم حقاً رائع جداً».

طباعة