هزمت الأرجنتين بهدفين في نصف نهائي كوبا أميركا

البرازيل تزيح كابوس «بيلو هوريزونتي»

داني ألفيش يحتفل بفوز «السامبا» على «التانغو». أ.ب

محا منتخب البرازيل كابوس خسارته التاريخية أمام ألمانيا 1-7 في نصف نهائي مونديال 2014 على أرضه، ببلوغه المباراة النهائية لكوبا أميركا التي يستضيفها بفوزه على غريمه التقليدي نظيره الأرجنتيني 2-صفر في «بيلو هوريزونتي».

وسجل غابريال جيزوس (19) وروبرتو فيرمينيو (71) الهدفين.

وكان المنتخب البرازيلي تعرض لأقسى خسارة له على أرضه على الملعب ذاته أمام ألمانيا 1-7 قبل خمس سنوات في الدور ذاته في نهائيات كأس العالم.

وتلتقي البرازيل التي تسعى إلى إحراز لقبها القاري التاسع في المباراة النهائية الأحد المقبل الفائز في نصف النهائي الآخر بين تشيلي والبيرو.

في المقابل، شكلت البطولة القارية فشلاً جديداً لنجم الأرجنتين ليونيل ميسي الذي لم ينجح في قيادة منتخب بلاده إلى أي لقب حتى الآن في مسيرته علماً بأن منتخب التانغو كان يبحث عن لقب أول له في البطولة منذ تتويجه الأخير عام 1993، لكنه يملك فرصة التعويض عندما تستضيف بلاده كولومبيا النسخة التالية العام المقبل.

وكان المنتخب الأرجنتيني بلغ نهائي النسختين الأخيرتين من كوبا أميركا وخسرهما أمام تشيلي بركلات الترجيح.

وقال قائد البرازيل داني ألفيش «إنها خطوة إضافية نحو الهدف المنشود. كثيرون شككوا بنا لكننا في طريقنا الى حصد ثمار العمل الذي قمنا به». واختار ليونيل سكالوني التشكيلة ذاتها التي تغلبت على فنزويلا في ربع النهائي مع الاعتماد على ثلاثي الهجوم ميسي ولاوتارو مارتينيز وسيرخيو أغويرو.

في المقابل، أجرى مدرب البرازيل تيتي تغييرين بعودة كاسيميرو الى التشكيلة الأساسية بعد أن غاب عن مباراة البارغواي بداعي الإيقاف، وزج بأليكس ساندرو بدلاً من فيليبي لويز في مركز الظهير الأيسر.

تيتي: رجال السامبا لديهم «قوة ذهنية»

أشاد مدرب المنتخب البرازيلي تيتي بـ«القوة الذهنية» لفريقه، معتبراً أنها كانت حاسمة في الفوز على الأرجنتين، وقال في هذا الصدد «الفريق الكبير يبنى من خلال الرأس. الجسد لا يتجاوب الا اذا أظهر اللاعبون قوة ذهنية. لقد قاموا برد فعل امام الضغوط».

وأضاف «كانت مباراة كبيرة بين منتخبين يملكان مواهب فنية مدهشة. كان ميسي استثنائياً. إنه من كوكب آخر».

وكشف عن خطته للحد من خطورة ميسي بقوله «من أجل تقليص المساحة التي يعمل فيها ميسي، قمنا بتغيير أسلوبنا في اللعب من خلال ارجاع فيرمينو بعض الشيء، لكي يقطع المساحات في منطقته».

سكالوني: كرة القدم ليست عادلة

قال مدرب الأرجنتين ليونيل سكالوني، إن فريقه كان يستحق بلوغ مباراة القمة بقوله «كان يجدر بنا ان نكون الفريق الذي سيخوض النهائي لأننا نستحق ذلك من دون أدنى شك، لكن كرة القدم ليست عادلة في بعض الأحيان».

وكان لقاء بيلو هوريزونتي الرقم 34 في تاريخ لقاءات المنتخبين في كوبا أميركا، ومازالت الارجنتين تتفوق بـ15 فوزاً مقابل 9 للبرازيل في حين تعادلا 10 مرات. أما عموماً، فقد التقيا 106 مرات وتتفوق البرازيل بـ43 انتصاراً مقابل 38 للارجنتين وتعادلا 25 مرة.

ويقف التاريخ إلى جانب المنتخب البرازيلي في التتويج باللقب لأنه في المرات الاربع السابقة التي استضاف فيها البطولة القارية أعوام 1919 و1922 و1949 و1989 أحرز لقبها.

• الأرجنتين مازالت تتفوق بـ15 فوزاً مقابل 9 للبرازيل في حين تعادلا 10 مرات.

طباعة