طعن لاعب الوداد المغربي بسلاح أبيض قبل نهائي إفريقيا

كشفت تقارير صحفية مغربية أن لاعب الوداد البيضاوي المغربي، أيمن الحسوني، تعرض للطعن بالقرب من ملعب الفريق محمد بن جلون في مدينة الدارالبيضاء.

وأكد الحسوني أن "حالته أصبحت مستقرة، بعدما تعرض لاعتداء بالسلاح الأبيض في الظهر"، حينما كان متوجها إلى منزله عقب نهاية التدريبات رفقة ابنه، واستفزه بعض الجماهير من خلال سيارة أخرى بألفاظ نابية، ونشبت مشادة بينهما تطورت إلى اشتباك واعتداء بالسلاح الأبيض.

وخسر الوداد مباراته الأخيرة في الدوري أمام نهضة بركان المغربي بنتيجة 3-2، ليتأجل احتفاظه بلقب البطولة قبل 3 جولات على النهاية.

وظهر الحسوني عبر مواقع التواصل الاجتماعي أثناء تلقيه العلاج من طعنات على مستوى الظهر وبعض الكدمات على مستوى المرفق، وبدت حالتة مستقرة.

ويستعد الوداد لمواجهة الترجي في نهائي دوري أبطال أفريقيا في 25 مايو الجاري.

طباعة