الوحدة السعودي يقيل "ميدو" بعد أزمة تويتر

أعلن نادي الوحدة السعودي، إقالة أحمد حسام "ميدو"، مدرب الفريق، بعد الهزيمة أمام النصر برباعية نظيفة، ضمن منافسات الجولة الـ24 من الدوري السعودي، ودخوله في مناوشات مع جماهير النادي عبر "تويتر"، قبل أن يعلن إن حسابه تعرض لاختراق.

وقال الحساب الرسمي لنادي الوحدة عبر "تويتر": "قرر مجلس إدارة نادي الوحدة، إقالة المصري أحمد حسام ميدو، مدرب الفريق الأول لكرة القدم، من منصبه وتقديم الشكر له على الفترة التي قضاها مع الفريق"، وكان ميدو، قد أعلن اختراق حسابه الشخصي عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، واستطاع استرجاعه بعد دقائق من سب مشجع ينتمي إلى نادي الوحدة، بألفاظ غير أخلاقية، حيث طالبه بالرحيل عن تدريب الفريق، عقب الهزيمة أمام النصر برباعية نظيفة.

وبدأت الأزمة بعد تصريحات ميدو لصحيفة "الجزيرة" السعودية، بشأن مدافع النصر عبدالإله العمري والمعار إلى صفوف الوحدة، حيث قال: "الإنجليز أصدروا قانونًا يمنع اللاعب المعار من المشاركة أمام ناديه السابق"، ليثير الجدل حول اللاعب.

وعلق أحمد حسام "ميدو" على قرار إقالته من تدريب فريق الوحدة السعودي، بعد حالة الجدل التي أثارها على الساحة السعودية بشأن اللاعبين المعارين ودخوله في مناوشات مع جماهير النادي على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال "ميدو"، عبر حسابه الشخصي "تويتر": "شكرًا إدارة الوحدة، شكرًا جمهور الوحدة، تحملت المسئولية في ظروف صعبة واستطعت بفضل الله وتوفيقه ومساندة الإدارة وإخلاص اللاعبين والجهاز الفني والإداري والطبي ان احقق بالفريق نتائج وأداء متميز أشاد به الجميع".

وأضاف: "أحترم قرار الإدارة لكنني سأثبت من خلال الإجراءات القانونية اختراق حسابي".

 

طباعة