غادر الملعب في الدقيقة قبل الأخيرة لمباراة بيتيس

سواريز يعاني التواءً حاداً في الكاحل

سواريز يحتفل بتسجيله هدفاً للبارسا في مرمى بيتيس. رويترز

كشف مدرب برشلونة، إرنستو فالفيردي، أن مهاجمه الأوروغوياني لويس سواريز تعرض لالتواء حاد في كاحله خلال فوز فريقه، أمس، على ريال بيتيس 4-1 في المرحلة الـ28 من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وخرج سواريز الذي سجل هدفاً لفريقه في المباراة، في الدقيقة ما قبل الأخيرة، ودخل بدلاً منه البرازيلي فيليبي كوتينيو.

وقال فالفيردي، في تصريحات بعد المباراة، إن المهاجم الذي سجل 18 هدفاً لفريقه في «الليغا» هذا الموسم: «يعاني التواءً حاداً. سنرى ما سيقوله الأطباء، لكن هذا هو الشعور الذي لدينا».

وتأتي إصابة سواريز مع انطلاق استراحة المباريات الدولية، ما يرجح غيابه عن مباراة منتخب بلاده ضد أوزبكستان في دورة كأس الصين الدولية يوم الجمعة المقبل. لكن النادي المتصدر لترتيب «الليغا»، يأمل في عودة مهاجمه لخوض مباراة القمة ضد أتلتيكو مدريد في السادس من أبريل المقبل، والتي ستكون قبل أربعة أيام من مواجهة مرتقبة أخرى لفريقه ضد مانشستر يونايتد الإنجليزي في ذهاب الدور ربع النهائي لدوري أبطال أوروبا».

ويعاني الفريق الكاتالوني إصابة مهاجم آخر هو الفرنسي عثمان ديمبيلي الذي سيبتعد لفترة تراوح بين ثلاثة وأربعة أسابيع بسبب تمزق عضلي.

 

ديمبيلي سيبتعد

عن الملاعب نحو

أربعة أسابيع

بسبب تمزّق

عضلي.

18

هدفا سجلها سواريز

لبرشلونة في «الليغا»

هذا الموسم.

طباعة