رونالدو: لا أفتقد اللعب في إسبانيا

قال لاعب يوفنتوس الإيطالي، البرتغالي كريستيانو رونالدو، إنه لا يفتقد إسبانيا أو البرتغال، رغم أنه ترك هناك الكثير من الأصدقاء، ونادياً كبيراً مثل ريال مدريد.

صرح رونالدو في مقابلة مع محطة "دازن" الإيطالية قبل المواجهة المرتقبة أمام أتلتيكو مدريد: "ليس من الصعب بالنسبة لي التأقلم على بلد أو ثقافة مختلفة، لا أفتقد إسبانيا ولا البرتغال، من المؤكد أنني تركت هناك أصدقاء كثيرين، ورحلت عن نادٍ كبير".

وأضاف: "رحلت عن فريق منحني الكثير من الحب والأصدقاء، لكني لا أفتقد البلد إسبانيا لأن لدي نفس الأمور هنا في إيطاليا، لم يكن الأمر صعباً بالنسبة لي، كل شيء كان مثيراً وشيقاً وتأقلمت بشكل جيد وأصبحت سعيداً".

وأضاف النجم البرتغالي كذلك أنه يعيش بعيداً عن بيته منذ أن كان صغيراً، ولذلك فإن تغيير الأجواء لم يمثل له صعوبة: "لطالما عشت بعيداً عن داري منذ أن كان عمري 11 عاماً لا أواجه صعوبة في التأقلم، ذهبت إلى إنجلترا في عمر 18 عاماً وإلى مدريد بعمر 24 وإلى تورينو بعمر 33".

 

طباعة