4 أرقام جديدة لمانشستر سيتي عقب الفوز بكأس رابطة الأندية الإنجليزية

احتفظ مانشستر سيتي بلقب كأس رابطة الأندية الإنجليزية بعد فوزه على تشيلسي بركلات الترجيح 4-3 بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي صفر-صفر في المباراة النهائية على استاد ويمبلي، وحقق الفريق الإنجليزي بهذا لفوز أربعة أرقام جديدة ومختلفة حيث يعتبر اللقب هو العاشر للفريق الإنجليزي في عهد سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، مالك نادي مانشستر سيتي.

كما نال السيتي لقب كأس الرابطة للمرة السادسة في تاريخه ليفك الشراكة مع غريمه اليونايتد وتشيلسي وأستون فيلا الذين كانوا يملكون خمسة ألقاب، كما حقق المدرب غوارديولا، اللقب الخامس والعشرين في مسيرته كمدرب، بواقع 14 مع برشلونة و7 مع بايرن ميونيخ و4 مع مانشستر سيتي، كما أنه اللقب الثاني على التوالي لأول مرة في تاريخ النادي.

وأبدى مدرب مانشستر سيتي بيب غوارديولا، سعادته عقب الفوز على تشيلسي بركلات الترجيح والتتويج بكأس كاراباو.

وقال جوارديولا عقب المباراة لسكاي سبورتس: "بالتأكيد أنا سعيد، تشيلسي قدم مباراة مذهلة، وأنا سعيد بالفوز بالبطولة للمرة الثانية على التوالي لأول مرة في تاريخ النادي، أهم شيء حين يتعلق الأمر بركلات الترجيح هو الشخصية، وهذا ما فعلناه، أنا سعيد بأن سيتي وجد طريقة أخرى للفوز".

وتابع: "لقد واجهنا لاعبين مذهلين، تشيلسي لديه جودة كبيرة وبعد النتيجة التي كانت قبل أسبوعين (6-0) علمت أن الأمور ستكون أصعب، إنها مباراة نهائية، التواجد في العديد من المسابقات أمر متطلب وصعب ولدينا الكثير من الإصابات".

وعما إذا كان قادراً على بناء هيكل في سيتي يحقق ما حققه مع برشلونة في السابق قال: "لن أقارن. ما فعلناه في برشلونة كان فريداً، هنا لاعبون جدد ونادي جديد، والآن سنرى إلى أي مدى يمكننا الذهاب".

 

طباعة