في أول مباراة بالعام الجديد وبعد التتويج المونديالي

الإصابات تضغط على ريال مدريد قبل امتحان فياريال

لاعبو ريال مدريد خلال حصة تدريبية أول من أمس. إي.بي.إيه

يحل اليوم فريق ريال مدريد ضيفاً على فياريال في مباراة مؤجلة عن الجولة الـ17 من الدوري الإسباني، وتعتبر امتحاناً صعباً للملكي الذي يجد صعوبة كبيرة في الفوز على «الغواصات الصفراء»، كما سيلاقيه وأزمة الإصابات تؤرقه أكثر من أي وقت سابق، بجانب أنها أول مباراة بعد تتويجه المونديالي الأخير.

ولاتزال الصدمات تتوالى على الريال مع بداية العام الجديد، فبعد أن تأكد غياب ماركوس يورنتي ثلاثة أسابيع عن الملاعب للإصابة، تلقّى الفريق صدمة إصابة زميله ماريانو دياز ليدخل الملكي في دوامة البحث عن مهاجم ثانٍ بجوار مهاجمه الأساسي، الفرنسي كريم بنزيمة.

وكان النادي الإسباني أعلن قبل يومين معاناة دياز من التهاب في عصب الفخذ، وهي الإصابة التي قد تبعد اللاعب عن الفريق لأسبوعين على أقل تقدير.

وأشارت صحيفة «أس» الإسبانية إلى أن إصابة دياز جاءت بعد أيام قليلة من تعافيه من إصابة عضلية أخرى وقعت له في السادس من ديسمبر الماضي، خلال المباراة التي فاز بها ريال مدريد 6 /‏‏ 1 على مليلة في كأس ملك إسبانيا.

وأوضحت أن هذه الإصابة، وهي الثالثة التي يتعرض لها دياز هذا الموسم، ستترك بنزيمة بلا بديل في مركز رأس الحربة، الأمر الذي سيفتح الجدل مرة أخرى داخل ريال مدريد حول حاجة الأخير للتعاقد مع مهاجم آخر قبل أن يغلق موسم الانتقالات الشتوية أبوابه.

وانضم دياز لصفوف ريال مدريد في أغسطس الماضي، بدلاً من الأرجنتيني ماورو ايكاردي والألماني تيمو فيرنر. وكشفت الصحيفة أن الإصابة الأخيرة فتحت الباب مجدداً أمام إمكانية تعاقد الريال مع أحد هذين النجمين الكبيرين.

حيث قد يستغل خيبة أمل إيكاردي بخروج إنتر ميلان المبكر من الأبطال، ودفع قيمة الشرط الجزائي البالغ 110 ملايين يورو. أما فيرنر (22 عاماً) فيبدو أنه في طريقه للرحيل عن لايبزيغ الألماني، وتبلغ قيمته السوقية 65 مليون يورو.


الإصابة تبعد لاعب وسط الريال يورنتي عن الملاعب لأسابيع، وتجدّد إصابة ماريانو دياز.

طباعة