حقق فوزه الثامن في الدوري الإسباني

ريال مدريد يتخلص من كابوس هويسكا بهدف بيل

غاريث بيل أنقذ ريال مدريد على أرض هويسكا. رويترز

عاد ريال مدريد من ملعب مضيفه المتواضع هويسكا بفوز شاق 1-صفر أمس، في المرحلة الـ15 من الدوري الإسباني لكرة القدم، مستغلاً الخدمة التي قدمها له جاره اتلتيكو مدريد قبل 24 ساعة ليصبح رابعاً على حساب ألافيس.

ويدين ريال بفوزه الثامن هذا الموسم الى الويلزي غاريث بيل الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الشوط الأول، رافعاً رصيد فريق المدرب الأرجنتيني سانتياغو سولاري الى 26 نقطة، وصعد الى المركز الرابع على حساب ألافيس الذي خسر السبت أمام أتلتيكو الثالث صفر-3.

ويتخلف النادي الملكي بفارق خمس نقاط عن غريمه برشلونة حامل اللقب والمتصدر الذي حسم السبت ديربي كاتالونيا بفوزه على اسبانيول 4-صفر.

أمّا هويسكا، فبقي في المركز الأخير مع سبع نقاط بعد تلقيه هزيمته العاشرة في مستهل مشواره بين الكبار.

وبعد أن بلغ دور الـ16 لمسابقة كأس إسبانيا بتشكيلة رديفة الى حد ما دون أن يمنعه ذلك من اكتساح مليلية من الدرجة الثالثة 6-1 الخميس في اياب دور الـ32 (فاز ذهاباً 4-صفر)، عاد الى النادي الملكي الأحد نجومه مثل الكرواتي لوكا مودريتش، المتوج بالكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم، والفرنسي كريم بنزيمة وبيل والقائد سيرخيو راموس.

ورغم الفروق الهائلة بين النادي الملكي ومضيفه الذي يخوض غمار دوري الأضواء للمرة الأولى، خاض لاعبو هويسكا اللقاء دون عقد إذ هاجموا منذ البداية، لكن بيل أحبط عزيمتهم عندما افتتح التسجيل منذ الدقيقة 8 بتسديدة «على الطاير» بيسراه من داخل المنطقة إثر عرضية متقنة من ألفارو اودريوسولا، مسجلاً هدفه الأول في الدوري منذ المرحلة الثالثة ضد ليغانيس (4-1) في الأول من ‏سبتمبر.

وحاول هويسكا الذي لم يذق طعم الفوز سوى مرة واحدة وكان في المرحلة الافتتاحية ضد ايبار خارج ملعبه (2-1)، العودة الى اللقاء وكان قريباً من ذلك لولا تألق الحارس البلجيكي تيبو كورتوا في وجه محاولة دافيد فيريرو (16).

وباستثناء فرصة لبيل تألق الحارس الصربي الكسندر يوفانوفيتش في صدها (25)، غابت الفرص عما تبقى من الشوط الأول، ثم استهل هويسكا الثاني ضاغطاً وكان قريباً من الوصول الى الشباك لكن البديل غونزالو ميليرو سدد خارج الخشبات الثلاث، رغم أنه كان في وضع مثالي للتسجيل (47).

وواصل صاحب الأرض اندفاعه وأجبر كورتوا على التدخل ببراعة للوقوف بوجه تسديدة قوية لفيريرو (57)، ثم رد ريال بمحاولتين لبيل صدهما يوفانوفيتش (62 و70)، قبل أن يحاصره هويسكا في منطقته خلال الدقائق الأخيرة بحثاً عن التعادل، إلا أن رجال سولاري نجحوا في نهاية المطاف بقيادة المباراة إلى بر الأمان.

وتبقى أمام ريال مباراتان الأربعاء ضد سسكا موسكو الروسي في الجولة الأخيرة من الدور الأول لمسابقة دوري أبطال أوروبا (ضمن تأهله الى ثمن النهائي)، ورايو فايكانو في الدوري المحلي قبل السفر الى الإمارات للدفاع عن لقبه بطلاً لكأس العالم للأندية.

وكالعادة، يبدأ بطل أوروبا مشاركته اعتباراً من الدور نصف النهائي، حيث يلتقي الفائز من مباراة كاشيما انتلرز الياباني بطل آسيا وغوادلاخارا المكسيكي بطل الكونكاكاف في 18 ديسمبر.

مهرجان تهديفي ينتهي بتعادل قاتل

في مباراة ثانية، أفلت ليفانتي من هزيمته الثانية فقط في آخر تسع مراحل، وذلك بتسجيله هدفاً قاتلاً أدرك به التعادل أمام مضيفه إيبار 4-4. وجاءت المباراة قمة في الإثارة منذ بدايتها، إذ تقدم ايبار في الدقيقة 8 عبر سيرجي إينريتش، لكن ليفانتي أدرك التعادل بعد ثوانٍ بواسطة خوسيه لويس موراليس (9) ثم تقدم في الدقيقة 25 عبر روبر.

وبقيت النتيجة على حالها حتى انتهاء الشوط الأول، ثم نجح صاحب الأرض في إدراك التعادل في الدقيقة 57 عبر الأرجنتيني غونزالو ايسكالانتي، وبدا في طريقه للخروج من اللقاء بانتصاره السادس هذا الموسم بعدما تقدم 4-2 بفضل ثنائية للبرازيلي تشارلز دياز (61 من ركلة جزاء و65).

إلا أن الضيف الباسكي لم يستسلم وقلص الفارق في الدقيقة 75 بواسطة تونو، ثم خطف التعادل في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع بفضل بورخا مايورال الذي منح فريقه نقطة رفع بها رصيده الى 22 في المركز السادس، بفارق نقطتين خلف ألافيس الخامس.

• 26 نقطة في رصيد ريال مدريد وضعته في المركز الرابع بفارق 5 نقاط عن برشلونة.

طباعة