ميسي متهم بـ «غسيل الأموال» في الأرجنتين - الإمارات اليوم

ميسي متهم بـ «غسيل الأموال» في الأرجنتين

المدعي العام في الأرجنتين يشتبه في سوء استخدام لمؤسسة ميسي الخيرية. إي.بي.إيه

طلب المدعي العام الأرجنتيني، بابلو تورانو، بفتح تحقيق مع نجم برشلونة الإسباني ومنتخب بلاده لكرة القدم، ليونيل ميسي، ووالده خورخي، بتهمة «غسيل أموال»، حيث يشتبه المدعي العام في أنهما استخدما مؤسسة ميسي للتبرعات الخيرية، لتحويل التبرعات الموجهة إليها لحسابات في الخارج لمصلحة عائلة ميسي وأطراف أخرى، بحسب ما كشفت وسائل الإعلام المحلية، أول من أمس. وكتب الموقع الإخباري «إنفوباي» أنه، بالنسبة للمدعي العام، فقد تم جزئياً تحويل بعض التبرعات لحسابات خارجية، بدلاً من توجيهها إلى «العمل الإنساني». وقال عضو مقرب من ميسي لصحيفة «كلارين» إن «الشكوى لا أساس لها». وسيقرر القاضي، غوستافو مييروفيتش، ما إذا كانت هناك عناصر كافية لفتح التحقيق، الذي مهدت لطلب فتحه شكوى تقدم بها موظف سابق في المؤسسة.

ودين ميسي عام 2016 بتهمة التهرب الضريبي في إسبانيا، حيث حكم عليه بالسجن 21 شهراً مع تغريمه 2.09 مليون يورو، واستعيض عن عقوبة السجن بغرامة مالية إضافية بلغت 252 ألف يورو، أي ما يعادل 400 يورو عن كل يوم سجن.

 

طباعة