يوناي إيمري يعيد أرسنال إلى «الحياة» بـ10 انتصارات متتالية - الإمارات اليوم

مسعود أوزيل وأوباميانغ تقمصا دور البطولة أمام ليستر سيتي

يوناي إيمري يعيد أرسنال إلى «الحياة» بـ10 انتصارات متتالية

إيمري يحيي نجمه مسعود أوزيل بعد المباراة. إي.بي.إي

تابع أرسنال انتصاراته المتتالية ورفعها إلى سبعة محلياً و10 في مختلف المسابقات، عندما تغلب على ضيفه ليستر سيتي 3-1، أول من أمس، على ملعب «الإمارات» في لندن، في ختام المرحلة التاسعة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

وأثبت المدرب الإسباني، يوناي إيمري، أنه رجل المرحلة بالنسبة لـ«المدفعجية»، بعد أن استطاع النهوض سريعاً من كبوة البداية، وأوصل أرسنال إلى مرحلة بات يفرض نفسه فيها بقوة على لقب الدوري المحلي، بالنظر إلى العروض القوية التي يقدمها في الفترة الأخيرة.

وقلب أرسنال الطاولة على ضيفه ليستر سيتي، عندما حوّل تخلفه أمامه بهدف بالنيران الصديقة، سجله المدافع الإسباني هيكتور بيليرين بالخطأ في مرماه (31)، إلى فوز بثلاثية، سجلها المتألقان بشدة في المباراة، الألماني مسعود أوزيل (45)، والغابوني أوباميانغ (63 و66).

ومنذ خسارته المرحلتين الأولى والثانية أمام مان سيتي وجاره اللندني تشلسي، حقق أرسنال العلامة الكاملة في مبارياته السبع الأخيرة: وست هام يونايتد، وكارديف، ونيوكاسل يونايتد، وإيفرتون، وواتفورد، وفولهام، وليستر سيتي.

ورفع أرسنال أيضاً غلته إلى 10 انتصارات متتالية في مختلف المسابقات، بعد فوزه على برينتفورد في الدور الثالث لمسابقة كأس الرابطة، وانتصاريه في الدوري الأوروبي على فورسكلا بولتافا الأوكراني وكاراباخ الأذربيجاني، ويستعد لمواجهة مضيفه لشبونة البرتغالي غداً في الجولة الثالثة.

وهي المرة الأولى التي يحقق فيها الفريق اللندني هذه السلسلة من الانتصارات المتتالية منذ أكتوبر 2007، عندما كان حقق وقتها 12 فوزاً متتالياً.

وصعد أرسنال إلى المركز الرابع بـ21 نقطة، بفارق الأهداف خلف تشلسي، فيما تجمد رصيد ليستر سيتي عند 12 نقطة في المركز الـ11.

- للمرة الأولى منذ عام 2007 يحقق أرسنال عدداً كبيراً من الانتصارات المتتالية في كل المسابقات.

طباعة