مصر تفوز دون الحاجة إلى محمد صلاح.. والمغرب تتلقى هدفاً قاتلاً - الإمارات اليوم

مصر تفوز دون الحاجة إلى محمد صلاح.. والمغرب تتلقى هدفاً قاتلاً

حقق المنتخب المصري فوزه الثالث تواليا وقطع أكثر من نصف الطريق نحو التأهل الى نهائيات كأس الأمم الأفريقية للمرة الـ24، وجاء على حساب مضيفه منتخب سوازيلاند 2-صفر الثلاثاء في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة العاشرة للتصفيات المؤهلة الى الكاميرون 2019.

ويدين فريق المدرب المكسيكي خافيير أغيري بفوزه الى أحمد حجازي الذي سجل الهدف الأول في الدقيقة 19، ومروان محسن الذي أضاف الثاني في الدقيقة 54 من المباراة التي غاب عنها نجم ليفربول الإنجليزي محمد صلاح بسبب اصابة تعرض لها الجمعة في الدقيقة 88 من لقاء الجولة السابقة ضد سوازيلاند بالذات (4-1).

ورفع منتخب "الفراعنة" رصيده إلى 9 نقاط في المركز الثاني بفارق المواجهة المباشرة (صفر-1) مع تونس المتصدرة التي تلتقي لاحقا الثلاثاء مع مضيفتها النيجر.

وبخسارتها الثالثة في أربع جولات مقابل تعادل واحد، أصبحت سوازيلاند خارج حسابات التأهل الى النهائيات التي يبلغها بطل ووصيف المجموعة، وفي حال تعادل تونس أو فوزها لاحقا على النيجر (نقطة واحدة) ستضمن مع مصر بلوغها النهائيات قبل جولتين على نهاية التصفيات

من جانب آخر فرط المنتخب المغربي بفوز كان سيقربه أكثر من التأهل الى النهائيات، وذلك بتلقيه هدفا قاتلا ضد جزر القمر التي انتزعت التعادل 2-2 الثلاثاء في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الثانية لتصفيات كأس الأمم الأفريقية 2019 المقررة في الكاميرون.

وتذوق المنتخب المغربي ما اختبره مضيفه عندما انتزع فوزا قاتلا على الأخير السبت 1-صفر من ركلة جزاء في الدقيقة السابعة من الوقت بدل الضائع، إذ كان في طريقه لحسم اللقاء 2-1 بعدما حول تخلفه بهدف لألفاردو بن محمد (9) الى تقدم بفضل خالد بوطيب (54) ونور الدين امرابط (62).

لكن ألفاردو بن محمد خطف التعادل لبلاده في الدقيقة الأخيرة من اللقاء، حارما فريق المدرب الفرنسي هيرفيه رينار من نقطتين كان سيتربع بفضلهما على صدارة المجموعة بفارق نقطة أمام الكاميرون التي عادت بدورها بتعادل سلبي من مالاوي.

وفوز المنتخب المغربي كان سيضعه على بعد 5 نقاط من مالاوي قبل جولتين على ختام التصفيات، وبالتالي كان سيضع قدما في النهائيات القارية بما أن الكاميرون ضامنة لتأهلها كبلد مضيف.

ويتأهل الى النهائيات صاحبا المركزين الأولين في كل مجموعة باستثناء هذه المجموعة الثانية التي سيتأهل عنها الوصيف في حال بقيت الصدارة للكاميرون، أو المتصدر في حال لم تكن الصدارة من نصيب الأخيرة.

وتقام الجولة الخامسة في 16 تشرين الثاني، حيث يلعب المغرب مع الكاميرون، فيما تحل مالاوي ضيفة على جزر القمر التي حصلت الثلاثاء على نقطتها الثانية فقط.

وتقام الجولة الأخيرة في 23 مارس حيث يحل المغرب ضيفا على مالاوي مع الأمل أن يكون ضامنا لتأهله، فيما تلعب الكاميرون على أرضها مع جزر القمر

 

طباعة