لاعبان دوليان يعتديان على مسؤول روسي كبير - الإمارات اليوم

لاعبان دوليان يعتديان على مسؤول روسي كبير

أعلنت وزارة الداخلية الروسية، في بيان، أنها أمرت بإجراء تحقيق في مشادة بين مسؤول كبير بوزارة التجارة، واللاعبين الدوليين: ألكسندر كوكورين وبافل ماماييف، أول من أمس. وقال البيان «سيسلط التحقيق الضوء على الظروف الدقيقة لهذا الحادث، وعدد مرتكبيه».

وذكرت وسائل الإعلام المحلية، أول من أمس، أن كوكورين وماماييف قاما، برفقة مجموعة من الأصدقاء، بالاعتداء على دينيس باك في مقهى نحو الساعة التاسعة صباحاً في موسكو، عندما طلب منهما تقليل الضوضاء.

وبحسب وسائل الإعلام، قام بعض أعضاء المجموعة بإلقاء الكراسي على دينيس باك، الذي اضطر إلى تلقي العلاج قبل الذهاب إلى الشرطة.

وقال رئيس الاتحاد الروسي لكرة القدم، سيرغي أنوخين، إن «كوكورين وماماييف لا ينتميان للمنتخب، وليست لهما أي علاقة بالفريق الذي يستعد لمباراتيه بدوري الأمم الأوروبية ضد السويد وتركيا». يذكر أن كوكورين أوقف في يوليو 2016، بسبب شريط فاضح في ملهى ليلي بفرنسا، وعقب خروج روسيا من كأس أوروبا.

 

طباعة