كلوب يسخر من التهويل بحق صلاح

ردّ الألماني يورغن كلوب، أمس، بسخرية على التهويل والأسئلة التي تطال المصري محمد صلاح، نجم فريقه ليفربول الإنجليزي، على خلفية تراجع عدد أهدافه في مطلع الموسم الجديد للدوري الإنجليزي في كرة القدم ودوري أبطال أوروبا.

وقدم النجم البالغ 26 عاماً أداء لافتاً في موسمه الأول مع ليفربول (2017-2018)، إذ سجل 44 هدفاً في مختلف المسابقات بينها 10 في مسابقة دوري الأبطال، وحل هدافاً للدوري الإنجليزي مع 32 هدفاً، وهو رقم قياسي لبطولة محلية من 38 مرحلة.

إلا أن صلاح اكتفى حتى الآن في المراحل الخمس الأولى من الدوري الإنجليزي، بتسجيل هدفين، ولم يسجل أيضاً في المباراة الأولى لفريقه في دوري أبطال أوروبا ضد باريس سان جرمان الثلاثاء الماضي (3-2).

ورداً على سؤال عن قلة أهداف صلاح هذا الموسم، قال كلوب بسخرية في مؤتمر صحافي عشية استضافة ساوثمبتون في المرحلة السادسة «يا للهول، هذه أزمة!»، مضيفاً «أحد لا يذكر أنه قام بذلك (بداية ضعيفة أيضاً الموسم الماضي)، الأمر لا يشكل مشكلة فعلاً».

وكان صلاح قد سجل في الفترة نفسها الموسم الماضي (أول خمس مباريات في الدوري الإنجليزي والجولة الأولى من المسابقة الأوروبية) أربعة أهداف (ثلاثة منها في البريميرليغ، وواحد في دوري الأبطال)، بحسب إحصاءات موقع «ترانسفرماركت» الكروي المتخصص.

ولم تنعكس البداية الضعيفة لصلاح سلباً على أداء فريقه، إذ فاز في مباراته الأوروبية الأولى في المسابقة التي حل وصيفاً لريال مدريد الإسباني فيها الموسم الماضي، وفاز في مبارياته الخمس الأولى في الدوري.