أخطاء لوبيتيجي تحرم الريال الفوز في بلباو - الإمارات اليوم

برشلونة يوسع الفارق مع غريمه إلى نقطتين

أخطاء لوبيتيجي تحرم الريال الفوز في بلباو

صورة

توقفت انتصارات ريال مدريد أول من أمس في أرض «سان ماميس»، معقل أتلتيك بلباو، والذي فرض التعادل 1-1 على الملكي.

وابتسمت الجولة الرابعة من الدوري الإسباني لغريم الريال، برشلونة، الذي قلب الطاولة على ريال سوسيداد وعاد من ملعب «أنويتا» الصعب، بفوز مثير 2-1.

وأسهمت أخطاء فنية وقع فيها مدرب ريال مدريد، خوان لوبيتيجي في نتيجة التعادل، بجانب التألق غير العادي لحارس بلباو، سيمون، الذي تصدى لأربعة أهداف محققة.

وكان أبرز أخطاء المدرب لوبيتيجي، الدفع بالألماني توني كروس في مركز الوسط المدافع، والاعتماد على الشاب سيبايوس في الوسط الهجومي، وإجلاس البرازيلي كاسيميرو على الدكة، والدفع به فقط في الشوط الثاني.

أيضا، حمل جمهور الريال المدرب النتيجة، وانتقد طريقة تعامله فنيا مع المباراة، حيث أشارت صحيفة «ماركا»، إلى أن الانتقاد الأساس كان بسبب الإبقاء على المهاجم القناص ماريانو على الدكة، في حين أن ريال مدريد كان في حاجة ماسة لتنشيط مكان المهاجم الصريح خلال المباراة، بجانب إخراج الولزي غاريث بيل، واستبداله بلوكاس فاسكيز، المتراجع فنيا في الفترة الأخيرة. وبعد أربع جولات، بات الريال يتخلف بنقطتين خلف برشلونة المتصدر بالعلامة الكاملة.

ولم ينجح لاعبو المدرب لوبيتيجي في قلب الطاولة على مضيفهم الباسكي في الشوط الثاني، على الرغم من نجاح المدرب في تبديلاته التكتيكية (الدفع بإيسكو وكاسيميرو). وبالتالي لم يتمكن الفريق الملكي من تغيير النتيجة مع مضيفه الباسكي، بعدما تعادلا مرتين الموسم الماضي، سلباً في مرحلة الذهاب على ملعب «سان ماميس»، وإيجاباً 1-1 إياباً في «سانتياغو برنابيو».

وافتتح أصحاب الأرض التسجيل عبر إيكر مونيان، متابعاً كرة في قلب المرمى، تلقاها بالكعب من اينياكي وليامس، إثر هجمة مرتدة سريعة من اليمين (31).

وبعدها بأربع دقائق ألغى الحكم خوسيه لويس غونزاليس هدفاً لأتلتيكو بلباو بداعي التسلل.

ثم تصدى الحارس سيمون لتسديدة الكرواتي لوكا مودريتش الأرضية من خارج المنطقة، قبل أن تخترق الزاوية اليمنى البعيدة لمرماه (37). وفي الشوط الثاني، حرم الحارس سيمون الضيوف تسجيل إصابة التعادل، إذ صد تسديدة الويلزي غاريث بايل من ضربة حرة من خارج المنطقة، ثم صد بعدها المتابعة من القائد سيرخيو راموس (59). وبعدها دفع المدرب لوبيتيغي بإيسكو بدلاً من مودريتش، بعدما سبق له إشراك البرازيلي كاسيميرو في بداية الشوط الثاني بدلاً من داني سيبايوس. ولم يتأخر البديل إيسكو في تسجيل التعادل برأسه إلى يمين حارس أليتيك بلباو، سيمون، متطاولاً لكرة رفعها بايل من اليمين، وأكملها برأسه (64).

ويستقبل ريال مدريد حامل اللقب في المواسم الثلاثة الأخيرة روما الإيطالي الأربعاء 19 سبتمبر في دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

- جمهور الريال انتقد المدرب لوبيتيجي بسبب

عدم الدفع بالمهاجم ماريانو في المباراة.

طباعة