مدرب الريال: أدرّب أفضل نــادٍ في العالم.. ولا أحتاج برشلونة - الإمارات اليوم

زيدان حذر لوبيتيجي من أنه مُطالب بالفوز فقط مع الملكي

مدرب الريال: أدرّب أفضل نــادٍ في العالم.. ولا أحتاج برشلونة

مدرب ريال مدريد جوليان لوبيتيجي. رويترز

استغرب مدرب ريال مدريد، جوليان لوبيتيجي، من سؤال طرحه عليه مذيع في إذاعة «كادينا سير» الإسبانية، حين قال له هل يرى نفسه يوماً مدرباً لبرشلونة، فردّ عليه مدرب الملكي: «أنا مدرب لأفضل نادٍ في العالم.. ولست في حاجة إلى برشلونة». وشدّد لوبيتيجي على أنه يعي حجم المسؤولية الملقاة على عاتقه، كونه مديراً فنياً لأكبر أندية العالم وأقواها، لكنه شدد على أنه سعيد بهذه المهمة، وأنه لو عاد به الزمن لكرر الأمر نفسه الذي أقدم عليه حين تعاقد مع ريال مدريد وهو على بُعد أيام من انطلاق كأس العالم الأخيرة في روسيا، وهو ما أدى إلى إقالته من تدريب منتخب إسبانيا.

وتحدث لوبيتيجي في الحوار الذي أذيع، أول من أمس، عن أمور كثيرة، كان أبرزها وضعية لاعب الفريق، البرازيلي فينيسيوس، وهل سيحصل على فرصته مع الفريق الأول، وعن إمكانية عودته في يناير المقبل للعب مع فلامنغو البرازيلي، فقال: هو لاعب مهم وفي الفريق الأول، ولديه ثقة كبيرة بالنفس وسيحصل على فرصته مثل بقية اللاعبين».

في جانب آخر، وجّه المدرب والنجم السابق للريال، الفرنسي زين الدين زيدان، تحذيراً إلى لوبيتيجي، قائلاً له إنه «في الريال عليك الفوز بكل شيء»، مشدداً في تصريحات صحافية على أن الضغوط ترتفع بشكل كبير، وتتضاعف على المدرب في فريق مثل الريال، كونه مطالباً ببطولات، بخلاف الوضع في فرق أخرى.

وفي جانب آخر، تحدث زيدان عن بعض الأمور الخاصة بالفريق الملكي، وقال إن الفوز بلقب دوري الأبطال في العام الثالث على التوالي، كان بمثابة إعلان النهاية بالنسبة له في تدريب الملكي، وإنه شعر بأنه حقق كل شيء. وأوضح أن العلاقة باللاعبين كانت رائعة، مشيداً بالقدرات القيادية لراموس في غرفة الملابس، وكذلك بالنسبة للاعب الريال السابق، البرتغالي كريستيانو رونالدو، على أرض الملعب. في المقابل قال إن مواطنه كريم بنزيمة لاعب جماعي، ولديه قدرات كبيرة تجعله لاعباً مهماً للفريق.


لوبيتيجي مرتاح لوضعية البرازيلي فينسيوس، وأنه سيحصل على فرصته مع الريال.

طباعة