ماركيزيو يفسخ عقده مع يوفنتوس

لحق لاعب الوسط الدولي كلاوديو ماركيزيو بالحارس المخضرم جانلويجي بوفون، وقرر إنهاء مشواره مع يوفنتوس، وذلك حسب ما أعلن أمس بطل إيطاليا في المواسم السبعة الأخيرة.

وأشار يوفنتوس، في بيان عشية انطلاق الموسم الجديد من الدوري وفي اليوم الأخير من فترة الانتقالات الصيفية، إلى فسخ العقد بين الطرفين بطريقة «ودية»، لينتهي بذلك مشوار ابن الـ32 عاماً مع فريق «السيدة العجوز»، الذي دافع عن ألوانه منذ أن كان في السابعة من عمره.

ولحق ماركيزيو، الذي لم يدافع عن ألوان أي فريق سوى يوفنتوس باستثناء موسم واحد، عندما أعير لأمبولي عام 2017، بالقائد الأربعيني بوفون الذي ودع الفريق، بعدما دافع عن مرماه منذ 2001، وانتقل إلى فرنسا للعب مع باريس سان جرمان.

وتأثر مشوار ماركيزيو منذ أبريل 2016، وبدأ يفقد مركزه في التشكيلة الأساسية، نتيجة إصابة خطيرة تعرض لها في ركبته.