عرقلة تودي بحياة لاعب ركبي فرنسي

توفي لاعب الركبي الفرنسي الشاب لويس فاجفرووسكي (21 عاماً) بعيد خروجه من أرض الملعب إثر عرقلة من لاعبي الفريق المنافس، خلال مباراة ودية بين فريقه أورياك وفريق روديه، بحسب ما أعلن ناديه. وقال النادي عبر حسابه على «تويتر» أول من أمس، إنه «يشعر بالألم للإعلان عن وفاة لويس فاجفرووسكي»، موضحاً أن الأخير توفي «إثر توعك في غرف تبديل الملابس خلال مباراة ودية». وأكد النادي أنه في حالة «حداد».

وبحسب تقارير صحافية فرنسية، خرج اللاعب في الدقيقة 60 من المباراة بعيد تعرضه لعرقلة قوية من لاعبي الفريق المنافس. وبعد سقوطه على أرض الملعب، تمكن من الوقوف وتوجه سيراً الى غرف تبديل الملابس برفقة أحد أطباء فريقه.

وأشارت التقارير الى أن اللاعب بدأ يشعر بالإعياء في غرف الملابس، وفقد الوعي أكثر من مرة. وعلى رغم تواجد أفراد من الجهاز الطبي للفريق وعدد من المسعفين، الا أن اللاعب فارق الحياة.