غضب شعبي في بلجيكا لاستبعاد ناينغولان من تشكيلة المونديال

النجم البلجيكي ناينغولان. أ.ف.ب

أثار استبعاد راديا ناينغولان عن تشكيلة بلجيكا المشاركة في مونديال روسيا 2018 لكرة القدم، غضباً شعبياً في البلاد، فظهر ذلك في دعوات للاحتجاج وعرائض وفيضان من التعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي. وبعد ساعات من إعلان المدرب الإسباني، روبرتو مارتينيز، تشكيلة أولية خلت من لاعب وسط روما الإيطالي، جمعت مجموعة على موقع «فيس بوك»، دعت إلى التظاهر أمس أمام مقر الاتحاد البلجيكي، أكثر من 20 ألف مستخدم للإنترنت.

ووقعت عريضة أيضاً من قبل آلاف الأشخاص، فيما كانت التعليقات قاسية على مواقع التواصل الاجتماعي ومنتديات وسائل الإعلام بحق المدرب الإسباني للمنتخب البلجيكي.

وأعلن اللاعب اعتزاله اللعب دولياً عقب استبعاده عن «الشياطين الحمر».

ويحظى ناينغولان بشعبية كبيرة لدى مشجعي بلاده، لكن الأمور لم تكن جيدة بينه وبين مارتينيز، الذي يلومه على عدم الانضباط خارج الملعب.

 

طباعة