إبرا يريد الحسم أمام بلجيكا

تتجه الأنظار اليوم إلى ملعب «اليانز ريفييرا» في ليل الذي يحتضن موقعة مصيرية بين المنتخبين البلجيكي والسويدي في الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الخامسة لكأس أوروبا 2016، فيما تخوض إيطاليا اختباراً تجريبياً في ليل ضد إيرلندا.

وتنتظر السويد انتفاضة نجمها الأول، زلاتان إبراهيموفيتش، من أجل تجنب الوداع الحزين اليوم، رغم صعوبة المهمة أمام أحد المرشحين للقب، المنتخب البلجيكي.وضمنت إيطاليا البطاقة الاولى في هذه المجموعة، كما حسمت الصدارة بعد أن خرجت فائزة من مباراتيها أمام بلجيكا (2-صفر) والسويد (1-صفر)، ما سيفتح الباب أمام المدرب انتونيو كونتي لاراحة بعض عناصره في المباراة الأخيرة ضد إيرلندا، ومنح بعض اللاعبين البدلاء فرصة المشاركة. ولا تبدو السويد قادرة على تحقيق الفوز على «الشياطين الحمر» منذ 1961، خصوصاً إذا ما قدمت المستوى الهجومي المتواضع نفسه الذي ظهرت به أمام إيطاليا وإيرلندا.

طباعة