قمة تاريخية بين «الشياطين» وليفربول

روني يأمل فك صيامه عن التسجيل في «البرمير ليغ». أ.ف.ب

تبدو مواجهة مانشستر يونايتد وليفربول هي الأقوى على الورق في المرحلة الخامسة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم، لكن نزال مانشستر سيتي المتصدر وكريستال بالاس وصيفه لن يقل أهمية اليوم.

ويأمل قائد يونايتد وهدافه واين روني سرقة الأضواء من زميله الجديد الفرنسي الواعد أنطوني مارسيال (19 عاماً) القادم بصفقة خيالية من موناكو الفرنسي قدرت بـ58 مليون جنيه إسترليني (80 مليون يورو)، وذلك بعد تألقه مع منتخب بلاده في تصفيات كأس أوروبا 2016 وتحطيمه الرقم القياسي لأفضل هداف في تاريخ منتخب الأسود الثلاثة، الذي كان بحوزة السير بوبي تشارلتون.

ولكن روني (29 عاماً) يعيش فترة صيام في «البرمير ليغ» تمتد الى 10 مباريات منذ أبريل الماضي.

وفي المباراة الثانية، يخوض مانشستر سيتي المتصدر، وصاحب أقوى هجوم ودفاع، امتحاناً صعباً على ارض كريستال بالاس إحدى مفاجأت الموسم. ويفتتح تشلسي البطل المرحلة بحلوله على إيفرتون في ملعب غوديسون بارك.

طباعة