الجولة الثانية من الدوري الإنجليزي تجمع البطل والوصيف

قمة مبكرة بين مانشستر سيتي وتشلسي على ملعب الاتحاد

بدأ مانشستر سيتي مشواره في الدوري بالفوز على بروميتش البيون 3-صفر. أ.ب

تشهد المرحلة الثانية من الدوري الإنجليزي لكرة القدم قمة مبكرة بين تشلسي البطل ووصيفه مانشستر سيتي على «استاد الاتحاد» بعد غد.

وتفتتح المرحلة الثانية اليوم، حيث يحل مانشستر يونايتد ضيفاً على استون فيلا، ويلعب السبت ساوثمبتون مع ايفرتون، وسوانسي سيتي مع نيوكاسل، وواتفورد مع وست بروميتش البيون، ووست هام مع ليستر سيتي، وتوتنهام مع ستوك سيتي، ويلتقي الأحد ايضاً كريستال بالاس مع أرسنال.

وتختتم المرحلة الاثنين بلقاء ليفربول مع بورنموث.

مانشستر يونايتد يبحث عن الفوز الثاني

يفتتح مانشستر يونايتد المرحلة الثانية اليوم، ساعياً الى فوزه الثاني بعد ان اقتنص ثلاث نقاط من ملعب توتنهام بفوزه عليه بهدف سجله الدولي الإنجليزي كايل ووكر عن طريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 22. ولايزال الهولندي لويس فان غال مدرب مانشستر يونايتد يبحث عن مهاجم، اذ اشرك امام توتنهام واين روني وحيداً في المقدمة بعد ان تخلى عن المهاجمين الهولندي روبن فان بيرسي والكولومبي فالكاو.

ولم يشرك فان غال الحارس الإسباني دافيد دي خيا امام توتنهام «لأن أخبار انتقاله الى ريال مدريد افقدته تركيزه»، ولم تتأكد مشاركته اليوم ايضاً رغم تقلص آمال صفقة رحيله الى العاصمة الإسبانية، وضم المدافع الدولي الإسباني سيرخيو رامس من مدريد في المقابل. من جانبه، يبحث أرسنال عن رد سريع على خسارته في المرحلة الأولى على ارضه امام وست هام يونايتد صفر-2، عندما يحل ضيفاً على كريستال بالاس الفائز بدوره على نوريتش سيتي 3-1.

وكانت بداية تشلسي ومانشستر سيتي مختلفة، فحامل اللقب عانى كثيراً في المباراة الأولى امام ضيفه سوانسي سيتي، التي انتهت 2-2، اذ كان الأخير قريباً من انتزاع الفوز في اكثر من مناسبة. أما وصيفه فوجه انذاراً مبكراً بفوزه على وست بروميتش 3-صفر.

كما تلقى «البلوز» ضربة موجعة بطرد الحارس البلجيكي تيبو كورتوا في الدقيقة 55 اثر خطأ ضد الفرنسي بافيتمبي غوميس، ليدفع المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو بالحارس الجديد البوسني اسمير بيغوفيتش بدلاً منه.

ولن يتمكن تشلسي من الاعتماد على كورتوا في مباراة القمة بعد ان خسر الاستئناف الذي تقدم به.

من جهته، بدأ مانشستر سيتي مشواره بفوز عريض على مضيفه بروميتش البيون 3-صفر في سعيه لاستعادة اللقب الذي فقده في الموسم الماضي.

ولا يزال سيتي بانتظار حسم صفقة لاعب الوسط الدولي البلجيكي كيفن دي بروين من فولفسبورغ الألماني مقابل 46 مليون جنيه استرليني، حسب ما كشفت وسائل الإعلام البريطانية الاثنين الماضي.

وذكرت صحيفتا «ذي دايلي مايل» و«دايلي تلغراف»، أن سيتي يسعى الى حسم صفقة اللاعب البلجيكي البالغ من العمر 24 عاماً قبل موقعة الأحد ضد تشلسي، لا بل ان صحيفة «ذي دايلي ستار صنداي» اكدت أن سيتي حجز موعداً من اجل اجراء الفحص الطبي الروتيني للاعب.

وعزز سيتي صفوفه حتى الآن بفابيان ديلف من استون فيلا، ودفع 50 .62 مليون يورو لتعزيز هجومه بلاعب لا يتجاوز الـ20 من عمره هو جناح ليفربول رحيم ستيرلينغ الذي اصبح أغلى لاعب انجليزي.

وخسر سيتي جهود مهاجمه البوسني ادين دزيكو لمصلحة روما الايطالي، بعد ان خسر المونتينيغري ستيفان يوفيتيتش لإنتر ميلان الايطالي والاسباني الفارو نيغريدو لفالنسيا الذي دافع عن ألوانه الموسم الماضي على سبيل الإعارة.

فضلاً عن جهود لاعبين مؤثرين في خط الوسط هما جيمس ميلنر الذي انضم لليفربول وفرانك لامبارد الذي انتهت فترة استعارته من نيويورك سيتي الأميركي، ليكون اعتماده الأساسي على لاعبين مثل الأرجنتيني سيرخيو اغويرو أو الفرنسي سمير نصري والبلجيكي فنسان كومباني والعاجي يايا توريه.

طباعة