برازيلي يحتضن ميسي.. وآخر يلمع حذاءه

صورة

تابع آلاف البرازيليين، أول من أمس، تدريبات المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم في بيلو هوريزونتي، وقدموا تحية حارة لنجم الفريق، ليونيل ميسي. وهتف جزء كبير من الجماهير، التي بلغ عددها 6000 متفرج في استاد «إنديبندينسيا»، أغلبهم من البرازيليين قائلين:«الأرجنتين.. الأرجنتين!». ولطالما جمعت ندية شديدة بين الجارتين البرازيل والأرجنتين على مستوى كرة القدم.

وهتفت الجماهير بأصوات عالية لتحية ميسي مرات عدة خلال المران الخفيف للمنتخب الأرجنتيني، أمس، الذي انتهى فجأة عندما قام العديد من المشجعين بغزو أرض الملعب. وانطلق اثنان من هؤلاء المشجعين باتجاه ميسي، حيث ادعى أحدهما أنه يلمع حذاء قائد منتخب الأرجنتين، فيما احتضنه الآخر. واصطحب أفراد الأمن الجماهير، التي أبدت تحمسها المفرط، إلى خارج الملعب.

وتخوض الأرجنتين، التي تأمل إحراز لقبها الثالث في بطولات كأس العالم هذا العام في البرازيل، مباراتها الأولى في المونديال أمام منتخب البوسنة والهرسك، بعد غد، في استاد «ماراكانا» بمدينة ريو دي جانيرو.

 

طباعة