الخطأ ممنوع على مانشستر يونايتد في «ستانفورد بريدج»

الشياطين يخشون «كارثة جديدة» أمام تشلسي

صورة

تخطف المواجهة المنتظرة منذ مدة طويلة بين تشلسي وضيفه مانشستر يونايتد حامل اللقب الأنظار في قمة المرحلة الثانية والعشرين من الدوري الانجليزي لكرة القدم غداً، وسيكون هذا اللقاء مختلفاً كلياً عن سابقيه، كون فريق «الشياطين الحمر» يقبع في المركز السابع بعدما كان في طليعة المنافسين على اللقب في السنوات العشرين الاخيرة.

ويقدم يونايتد من دون مدربه الاسطوري السير اليكس فيرغوسون، مستويات متفاوتة منذ مطلع الموسم، فتارة يتعرض لسلسلة من الخسارات، وطوراً يعوض بانتصارات متتالية، وحقق فوزه الاخير على سوانزي 2-صفر بعد ثلاث خسارات متتالية في كل المسابقات.

والتقى الفريقان مطلع الموسم، وخرجا متعادلين من دون أهداف، لكن منذ ذلك الوقت تراجع لاعبو الاسكتلندي ديفيد مويز في الترتيب، وبدأ تشلسي في عملية الصعود ليصل ثالثاً على بعد نقطتين من ارسنال المتصدر. وأسقط تشلسي على ملعبه «ستامفورد بريدج» مانشستر سيتي الثاني بفارق نقطة عن المتصدر وليفربول الرابع، كما لم يخسر على أرضه في لندن في الولاية الثانية لمدربه البرتغالي جوزيه مورينيو.

لكن هذا الامر لا يقلق لاعب وسط يونايتد الاسكتلندي دارين فلتشر: «نتوقع أن نفوز في كل مباراة، ولا يهم اذا كان سوانزي على أرضنا أو تشلسي في الخارج، فخسارتنا في اي مباراة تكون بمثابة الكارثة». ويستقبل ارسنال المتصدر، الذي تخلص من عقبة استون فيلا 2-1 في المرحلة السابقة، جاره فولهام المهدد بالسقوط، وعنوان إصابات لاعبيه لايزال يطارد مدربه الفرنسي ارسين فينغر.

ويغيب عن تشكيلة المدفعجية، المهاجم ثيو والكوت، لاعب الوسط الاسباني ميكيل ارتيتا، والويلزي المتألق ارون رامسي، والمدافع البلجيكي توماس فرمايلن، فيما يحوم الشك حول مشاركة الظهير ناتشو مونريال، والمهاجم الدنماركي نيكلاس بندتنر.

وعلى الرغم من ذلك قال فينغر «في الوسط لدينا لاعبون من نوعية جيدة من دون أن نشعر بنقص في صفوفنا». وتتركز الانظار مرة جديدة على مانشستر سيتي الثاني الذي يقدم مباريات خارقة، فبعد سحقه بلاكبيرن روفرز 5-صفر في الكأس منتصف الاسبوع، يستقبل كارديف وفي رصيده 99 هدفاً هذا الموسم. ويتوقع أن تكون النتيجة مماثلة لمباريات سيتيزنز الاخيرة، كون كارديف يحتل المركز الثامن عشر، ومن المرشحين للهبوط.

واعتبر مهاجم الفريق الارجنتيني العائد من الاصابة سيرخيو اغويرو أن فريقه لن يوقف هجومه المستمر «أعتقد أننا نلعب جيدا جدا. تحسننا كثيرا منذ مطلع الموسم». ويسعى ليفربول الرابع الى تثبيت موقعه بعد انتصارين، عندما يستقبل استون فيلا اليوم على ملعبه «انفيلد رود». ولم يجر مدرب الحمر الايرلندي الشمالي براندن رودجرز اي تغيير في فترة الانتقالات الحالية، لكنه أبدى ارتياحه بعد عودة قائد وسط الفريق ستيفن جيرارد، والمهاجم دانيال ستاريدج من الاصابة: «لست قلقا، فمالكو النادي ابدوا جهوزيتهم لمساعدتنا في حال رغبنا في تقوية الفريق». وفي بقية المباريات، يلعب سندرلاند مع ساوثهامبتون، ووست هام مع نيوكاسل، ونوريتش مع هال سيتي، وكريستال بالاس مع ستوك سيتي، وسوانزي مع توتنهام، والاثنين وست بروميتش مع ايفرتون.

 

طباعة