الحر الشديد يفسد مباريات «تنس أستراليا»

شارابوفا اشتكت كثيراً من الحرارة التي بلغت 40 درجة. أ.ف.ب

أجبر الحر الشديد منظمي بطولة استراليا المفتوحة لكرة المضرب على تعليق المباريات لمدة ثلاث ساعات، بعد ان تخطت الحرارة الـ40 درجة مئوية يوم أمس. ولليوم الثالث على التوالي تخطت الحرارة الـ40 درجة مئوية، وبعد ان تعرض لاعبون ولاعبات الى الغثيان والاغماء كما كانت الحال مع الكندي فرانك دانسيفيتش، قرر المنظمون هذه المرة عدم اتخاذ اي مجازفة بحياة اللاعبين. وعند الساعة الثانية بالتوقيت المحلي، قرر المنظمون تعليق جميع المباريات التي كانت تلعب في اثنائها لمدة ثلاث ساعات في نهاية المجموعة، في جميع الملاعب التي لا يتوافر فيها غطاء. وقرر المنظمون غلق الغطاء في الملعبين الأساسيين رود لايفر ارينا وهايسنس ارينا. وإذا كان الفرنسي جو ويلافريد تسونغا استفاد من هذا التوقف بعد ان حسم المجموعة الاولى في مصلحته بعد جولة فاصلة، على منافسه البرازيلي توماس بيلوتشي، قبل ان يفوز بالمجموعتين الثانية والثالثة 6-4 و6-4، فإن الروسية ماريا شارابوفا لم تكن محظوظة في مواجهة الايطالية كارين كناب، لأن المواجهة بين اللاعبتين كانت في مطلع المجموعة الثالثة التي دامت ساعة و55 دقيقة وانتهت بفوزها 10-8. وقالت شارابوفا «الأجواء المناخية كانت صعبة للغاية كما كانت الحال في الايام الاخيرة». واشتكى الكثير من النجوم ونجمات التنس الحرارة التي قد تفسد عليهم البطولة وتجبرهم على وداعها، على الرغم من فرصهم الكبيرة في التتويج، خصوصاً أن الامر يشمل كذلك ظروفاً طبيعية اخرى غير مستقرة لا تتوقف على الحرارة، حيث هناك أمطار وبرد ورعد وصواعق.

 

طباعة