ساسولو المتواضع يطيح برأس مدرب ميلان أليغري

أليغري لم يصدق الهزيمة برباعية من ساسولو. إي.بي.إيه

وضع فريق ساسولو المتواضع حداً لأحلام مدرب ميلان ماسيميليانو اليغري، بعد أن كتب السطر الاخير في مشواره الفني مع الروسينيري، اثر خسارة فريقه امام ساسولو المتواضع 3-4 في الدوري المحلي أول من أمس، وذلك بعد ان دعت نائبة رئيس النادي بربارا برلوسكوني الى اجراء «تغيير عاجل».

وكان ميلان تقدم على مضيفه ساسولو 2-صفر بعد مرور ربع ساعة، لكن دومينيكو بيراردي سجل رباعية لفريقه ليخرج فائزاً، ولم ينفع الهدف المتأخر الذي سجله ريكاردو مونتوليفو في تعديل النتيجة.

وعقد مجلس ادارة ميلان اجتماعات طارئة يوم أمس، وقد اتخذ قرار الاقالة على ان يتم تعيين هداف الفريق السابق فيليبو اينزاغي بدلاً منه علماً بأن الاخير يشرف على تدريب فريق الشباب في النادي.

وقالت برلوسكوني ابنة مالك النادي ورئيس الوزراء السابق سيلفيو برلوسكوني بعد الخسارة امام ساسولو «العرض كان مخيباً للغاية وغير مقبول وهذا ما يؤكد ضرورة اجراء تغيير».

أما اليغري فاعترف بتحمله المسؤولية عن الفشل الذريع بقوله بعد المباراة «انا هادئ، لطالما بذلت افضل ما لدي خلال فترة عملي وسأواصل على هذا المنوال».

وختم «على اي حال، سأقبل بالأمر مهما حصل». ويحتل ميلان المركز الـ11 في الدوري المحلي بفارق 20 نقطة عن يوفنتوس المتصدر.

ويعاني ميلان الأمرين منذ سنوات عدة نتيجة الازمات المالية المتواصلة التي يعانيها مالك الفريق سيلفيو برلوسكوني، ما جعل الفريق غير قادر على تحقيق أي تقدم.

طباعة