يعلنان التحدي بحثاً عن اللقب الخليجي الرابع اليوم

زئير أسود الرافدين يقلق السعـوديين

صورة

يحنّ العراق والسعودية الى لقب دورة كأس الخليج لكرة القدم، وكل منهما ذاق طعم التتويج ثلاث مرات، وأوقعتهما القرعة معاً في مواجهة نارية اليوم، في افتتاح مبارياتهما ضمن منافسات المجموعة الثانية لـ«خليجي ‬21»، التي تستضيفها البحرين حتى ‬18 الجاري، ويتوخى الأخضر السعودي الحذر، كونه سيواجه خصماً عنيداً لايزال ضمن المرشحين لبلوغ نهائيات كأس العالم ‬2014، فضلاً عن الضغوط الجماهيرية والإعلامية الملقاة على عاتق المدرب الهولندي فرانك ريكارد، الذي يتعرض لموجات إعلامية غاضبة في السعودية.

وتجمع المباراة الاولى في المجموعة الكويت (حاملة اللقب) مع اليمن.

وفي حين ان منتخب العراق كان نداً قوياً لمنتخب الكويت على الالقاب في السبعينات والثمانينات من القرن الماضي، فإن منتخب السعودية تأخر لإحراز لقبه الاول الذي تحقق عام ‬1994.

التحق أسود الرافدين بدورات كأس الخليج في النسخة الرابعة، ولم ينتظروا طويلاً حتى احراز اللقب وتحديداً في الدورة التالية مباشرة التي احتضنها عام ‬1979، اتبعوه بلقب ثان في الدورة السابعة في عمان عام ‬1984، وبثالث في النسخة التاسعة في السعودية عام ‬1988.

أما المنتخب السعودي، صاحب الصولات والجولات بالتأهل الى نهائيات كأس العالم أربع مرات بين عامي ‬1994 و‬2006، فإنه توج باللقب الخليجي ثلاث مرات، في الدورة الـ‬12 في الامارات عام ‬1994، والـ‬15 على ارضه في ‬2002، والـ‬16 في الكويت عام ‬2003.

وكان للمنتخبين حضور مؤثر في الدورة الاخيرة في عدن اواخر ‬2010، بعد تأهلهما الى الدور نصف النهائي، إذ توقف مشوار المنتخب العراقي بخروجه امام نظيره الكويتي ‬1-‬5 بركلات الترجيح، إثر تعادلهما في الوقت الاصلي والاضافي ‬2-‬2، في حين بلغ المنتخب السعودي المباراة النهائية قبل ان يخسر امام نظيره الكويتي صفر-‬1 بعد التمديد.

وكان «الاخضر» على وشك احراز اللقب الرابع في النسخة الـ‬19، في مسقط، حين وصل الى المباراة النهائية ايضا، لكنه خسر امام اصحاب الارض صفر-‬1.

ويسعى المنتخب السعودي لتعويض الخروج المبكر من بطولة غرب آسيا في الكويت الشهر الماضي، على الرغم من خوض البطولة بالمنتخب الرديف، بعدما فضل اتحاد الكرة السعودي الدفع بالمنتخب الاولمبي مع بعض عناصر الخبرة امثال اسامة هوساوي واحمد الفريدي وبدر الخميس.

كما ان اللقب الخليجي سيكون خير تعويض له عن خروجه من الدور الثالث للتصفيات الآسيوية المؤهلة الى مونديال ‬2014 في البرازيل، اذ ستكون المرة الثانية على التوالي التي يغيب فيها عن نهائيات كأس العالم.

فضل مدرب المنتخب السعودي، الهولندي فرانك ريكارد، عدم خوض اي مباراة لفريقه قبل البطولة الخليجية، واكتفى بمعسكر في الدمام بمشاركة ‬28 لاعباً من بينهم المهاجم المخضرم ياسر القحطاني، الذي قرر العدول عن اعتزاله الدولي والمشاركة في خليجي ‬21، بناء على رغبة المدرب.

اضطر ريكارد الى استدعاء بدر النخلي الذي شارك في معسكر الدمام بدلاً من احمد عسيري، الذي تعرض الى اصابة ستبعده اياماً عدة. ومن ابرز الاسماء التي يعول عليها المدرب الهولندي فضلا عن القحطاني، منصور الحربي وتيسير الجاسم وكامل الموسى وسعود كريري واسامة المولد وفهد المولد واحمد عطيف واسامة هوساوي.

منتخب السعودية في مرحلة تجديد بعد ان ضم ريكارد العديد من الأسماء الشابة كيحيى الشهري ومصطفى بصاص وسلطان البيشي وسلمان الفرج وابراهيم غالب ومنصور الحربي ومعتز الموسى، الذين لم تتجاوز أعمارهم الـ‬24 عاماً.

وفي المقابل، بدأ المدرب البرازيلي زيكو ثورة التغيير الجذري المفاجئ والسريع في منتخب «أسود الرافدين»، باستبعاده العديد من النجوم المعروفين مثل يونس محمود ونشأت أكرم وهوار محمد.

وأسند الاتحاد العراقي المهمة الى مدرب منتخب الشباب حكيم شاكر، فقاده في بطولة غرب آسيا في الكويت، حيث وصل الى المباراة النهائية قبل ان يخسر امام نظيره السوري بركلات الترجيح بعد تعادلهما في الوقتين الاصلي والإضافي ‬1-‬1.

وفي الدور الاول، كان العراق فاز على الاردن ‬1-صفر ثم تعادل امام سورية ‬1-‬1، وفي نصف النهائي تغلب على سلطنة عمان ‬2-صفر.

وبات حكيم شاكر المدرب العراقي الخامس الذي يقود منتخب بلاده في كأس الخليج بعد الراحل عمو بابا (قاده الى ألقابه الثلاثة في ‬79 و‬84 و‬1988)، وانور جسام (خليجي ‬10)، وعدنان حمد (خليجي ‬17)، واكرم سلمان (خليجي ‬18).

وأعاد شاكر عددا من النجوم الى التشكيلة كنشأت اكرم ويونس محمود وقصي منير وباسم عباس ومهدي كريم وكرار جاسم وهوار ملا محمد.

يذكر ان منتخب العراق يستمر في سعيه للتأهل الى نهائيات كأس العالم للمرة الثانية في تاريخه بعد عام ‬1986، إذ يملك خمس نقاط في المجموعة الثانية من الدور الحاسم بفارق الاهداف عن استراليا الثانية، وعمان الرابعة، وتتصدر اليابان الترتيب ولها ‬13 نقطة.

http://media.emaratalyoum.com/images/polopoly-inline-images/2013/01/09-1-8564%20(1).jpg

طباعة