البحرين تتمسّك ببصيص الأمل في لقاء إندونيسيا

قطر تحدّد مصيرها «المونديالي»أمام إيران اليوم

قطر تلعب بفرصتي الفوز والتعادل أمام إيران. رويترز

سيكون المنتخب القطري قريباً جداً من مرافقة نظيره ومضيفه الإيراني الى الدور الرابع من التصفيات الآسيوية المؤهلة الى مونديال 2014 في البرازيل، عندما يلتقيان اليوم في الجولة السادسة الأخيرة من منافسات المجموعة الخامسة. وتلعب في التوقيت ذاته البحرين مع اندونيسيا. وتتصدر ايران التي ضمنت تأهلها برصيد 12 نقطة، تليها قطر ولها تسع نقاط، ثم البحرين برصيد ست نقاط، ولا تملك اندونيسيا اي نقطة.

وسيضمن منتخب قطر تأهله في حال فوزه او تعادله مع ايران، ويبقى احتمال تأهله قائماً حتى في حال خسارته لأن البحرين بحاجة الى فوز بفارق كبير جداً يصل الى اكثر من ثمانية اهداف. واكد البرازيلي باولو اوتوري الذي تولى منتصف الشهر الجاري المهمة خلفاً لمواطنه سيباستياو لازارانوي ان اللاعبين سيبذلون قصارى جهودهم من اجل تحقيق نتيجة ايجابية والتأهل الى المرحلة الأخيرة من التصفيات.

وتابع اوتوري «مباراة ايران ستكون الفرصة الأخيرة للمنتخب القطري لحسم تأهله الى المرحلة الرابعة والأخيرة»، مؤكداً «قوة المنتخب الإيراني خصوصاً عندما يلعب على ارضه وبين جماهيره»، مشيراً الى انه «سيلعب للفوز او التعادل لضمان التأهل». واضاف «اعرف مدرب ايران، البرتغالي كارلوس كيروش، جيدا، وميزة المنتخب الإيراني ان لاعبيه يتحلون بعقلية الفوز، لذلك سنكون مطالبين بالتحلي بالروح القتالية، فأنا واثق بقدرة المنتخب القطري على التأهل».

واختار اوتوري 23 لاعباً للمباراة هم قاسم برهان وبابا مالك وسعود الهاجري لحراسة المرمى، وابراهيم الغانم وخلفان ابراهيم خلفان وطلال البلوشي ومجدي صديق ومحمد كسولا ويونس علي ويوسف احمد وخالد مفتاح ووسام رزق وحسين علي ولورانس وسيباستيان سوريا وفابيو سيزار ومشعل مبارك وطاهر زكريا ومسعد الحمد وماجد محمد ومحمد رزاق وحسن الهيدوس وعبدالعزيز حاتم. ويغيب عن الفريق بلال محمد وماركوني اميرال وابراهيم ماجد وخالد صالح وحامد اسماعيل للإصابة، وجميعهم يلعبون في خط الدفاع. وفي المقابل، يبرز في صفوف منتخب ايران مهدي رحمتي وعلي رضا حقيقي وخسرو حيدري وهادي عقيلي وسيد جلال حسيني واحسان حاج صافي وجواد نيكونام وبيجمان نوري وغلام رضائي ومحمد رضا خلتعبري.

وفي المباراة الثانية، يستضيف المنتخب البحريني نظيره الإندونيسي ساعياً الى تكرار فوزه عليه ولكن بنتيجة كبيرة. وكانت البحرين تعادلت مع قطر صفر-صفر ذهاباً وإياباً، ولكنها تعرضت لخسارة قاسية أمام ايران صفر-6 في طهران، قبل أن تتعادل معها 1-1 في المنامة، وحققت فوزها الوحيد على إندونيسيا 2-صفر في جاكرتا.

وكان المنتخب البحريني استعد بقيادة مدربه الانجليزي، جون بيتر تايلور، من خلال التدريبات المحلية، ومن المتوقع أن يعول على لاعبي الخبرة بقيادة سلمان عيسى ومعه الهداف اسماعيل عبداللطيف وعبدالوهاب علي ومحمود عبدالرحمن وفوزي عايش وعبدالله عمر وعبدالله المرزوقي والحارس سيد محمد جعفر ولاعبي المنتخب الأولمبي محمد الطيب وعيسى موسى وسيد ضياء سعيد وحسان جميل ووليد الحيام.

طباعة