بعد أن وصف لاعب برشلونة ألفيس بـ «حمار يرتدي نظارة»

تصريحات إيلايدو تحرج مورينيو

مورينيو تعرض لضغوط من النادي الملكي بسبب إيلايدو. رويترز

ذكر موقع ريال مدريد على الإنترنت أن إدارة النادي الملكي طلبت من المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، إيقاف تصريحات الناطق باسمه إيلايدو باراميس، الذي تفنن في الآونة الأخيرة في قذف لاعبي برشلونة، وفي مقدمهم البرازيلي داني ألفيس، الذي نال نصيب الأسد من الشتائم.

وكان المتحدث باسم مورينيو قد نعت ألفيس بـ«الحمار» عبر موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، ما وتّر العلاقات بين الناديين الكاتالوني والملكي، إذ قال في تصريحات تناقلتها وسائل الإعلام العالمية إن «ألفيس تغير منذ أن قدم إلى اسبانيا، إذ قام بعملية صغّرت له أذنيه الكبيرتين، لكن الحمار إن ارتدى نظّارة لن يصبح طبيباً، بل سيبقى حماراً».

كما شن إيلادو هجوماً عنيفاً على التحكيم الإسباني، وقال: «قيلت هذه العبارة منذ زمن طويل، إن لعب برشلونة أفضل فإن خصمه يفوز وإن لعب أسوأ يفوز كذلك، باختصار الحكام هم من يجعلونه يفوز».

وعلى الرغم من تأكيدات المتحدث باسم مورينيو أن ما يكتبه على «تويتر» هو رأيه الشخصي ولا دخل لمورينيو به، إلا أن مورينيو يتعرض للضغط من قبل نادي ريال مدريد لإيقاف إيلادو عن تصريحاته القوية التي تمثل النادي في النهاية.

وقال إيلادو على حسابه في تويتر «أعلم أن مورينيو لن يكون راضياً عما أكتب، لكن لابد من أحد يقول الحقيقة في عالم كرة القدم، ويستطيع الجميع التفكير بالطريقة التي تحلو لهم».

طباعة